أهلاً وسهلاً بكم في مدونة منحل الديوانيه ......... يسرنا مشاركتك فيها
Welcome to Diwaniyah Apiary Blog... We are pleased to hear from you

30‏/04‏/2011

عمان/تقنيات حديثة لتربية ملكات النحل والحفاظ على الصفات الوراثية للسلالة العمانية


كتب - سيف بن زاهر العبري:-- يعد إنتاج الملكات أحد الاهتمامات التي يوليها مربو نحل العسل بهدف المحافظة على الخصائص والصفات الوراثية للسلالة المحلية لإنتاج ملكات عذارى من خلال التربية الحديثة. كما يسهم ذلك في الحفاظ على المصدر الوراثي لسلالة النحل العمانية التي تمتاز بصفات حسنه ومميزات نسبية تنافسية والتي يجب الحفاظ عليها من التدهور والاندثار لتعظيم العائد الاقتصادي من حيث القدرة على توفير أكبر عدد من طرود النحل المحلية نظرا لتوافر المراعي والشجيرات المزهرة المناسبة لتربية النحل في عدد من القرى والمناطق التي تشتهر بوجود مناحل إنتاجية، تتأقلم مع الظروف المناخية في السلطنة.
كما ساعد الاهتمام المتزايد بإدخال الطرق الحديثة والتقنيات المتبعة في إنتاج ملكات نحل العسل تحمل الصفات الوراثية العمانية النقية، وتعتبر المنطقة الداخلية مهيأة لزيادة إنتاج الملكات كونها تتميز بوجود أشجار برية متعددة وتوسع الغطاء الزراعي الغني بتوفر حبوب اللقاح (الطلع) من مختلف الشجيرات والأشجار البرية المزهرة في السهول والهضاب، والمناطق الرعوية الخصبة الجيدة. ويتضمن مشروع إنتاج ملكات النحل مستلزمات عدة من أهمها طوائف النحل المحلية والقوائم والمظلات والمصدات ومستلزمات النحالة المختلفة، وفق المواصفات الفنية بما يسهم في تطوير العمل ورفع الانتاجية وتحسين خواص وصفات الملكات.
كذلك يجب أن تتوفر عدة صفات في عملية إنتاج ملكات نحل العسل لدى طوائف الأصول تعمل على رفع مستوى إنتاج العسل وجمع حبوب الطلع (اللقاح) وإفراز الشمع والطرود المنتجة وإنتاج الملكات والغذاء الملكي وغيرها وهي تسمى بالصفات الكمية، إضافة إلى بعض الصفات الشكلية المستحبة لدى مربي النحل والتي منها (قدرة الملكة على وضع البيض بأعداد كثيرة في عش الحضنة - هدوء الطباع - نظافة الخلية - لون حلقات البطن - طول الخرطوم - عرض الجناح، وغيرها من الصفات الحسنة التي تساعد على رفع الإنتاج. كذلك تربى ملكات النحل بهدف البيع .
التطريد الصناعي
أما التطريد الصناعي فيتم اتباعه لتعويض الملكة المفقودة أو لتغيير الملكة الضعيفة حيث أن قيمة الخلية وإنتاجها يتوقفان حصرا على قوة الملكة وقدرتها على وضع البيض المخصب، كما أن إنتاج طائفة النحل مرتبط بشكل مباشر بإنتاج الملكة من البيض المخصب (الملقح ) الذي يتطور إلى شغالات منها مايعمل داخليا مثل تنظيف العيون السداسية ومنها ما يعمل خارجيا مثل جمع الرحيق وحبوب الطلع (اللقاح) أو تربيتها في كؤس صناعية لانتاج ملكات للبيع بأسعار عالية وقد زاد ذلك من أرباح مربي النحل، فالملكة هي أم الطائفة بوجودها ونشاطها يسود الهدوء بين أفراد الطائفة حيث يقوم كل فرد من أفراد الطائفة (ملكة - شغالات - ذكور) بالعمل الموكل إليه بكل نشاط وحيوية، طالما أن الملكة قادرة على إنتاج البيض المخصب تماشيا مع موسم نشاط وتكاثرالنحل وخصوصا في فصلي الربيع والخريف. ويفضل أن تكون أماكن تربية الملكات في مناطق تتسم بالطقس المعتدل والخالي من أعداء النحل الخطرة على الملكات والنحل كالدبور الأحمر وطائر الوروار (المرقراق) وغيرها، كما يجب أن يكون الموقع مشمسا محميا بمصدات رياح مناسبة.
http://main.omandaily.om/node/50047


صمغ النحل ينقي الدم ويحمي الكبد(ينشط المناعة ويرفع كفاءة القدرة الجنسية)


صمغ النحل " البروبليس" لم يدخل دائرة الاهتمام الطبي الا مع بدايات القرن التاسع عشر, حيث استخدم لتضميد جراح الجنود, بعد أن ثبتت فعاليته في مقاومة "الغرغرينا", وكذلك في علاج بعض الأمراض الجلدية, وحديثا يتم استخدامه كمضاد حيوي واسع المجال, وخصوصا ضد الأمراض الفيروسية ومنها الفيروسات الكبدية, كما نجحت تجاربه على مرضى الغدة الدرقية, وتم عزل بعض مركباته في معهد أبحاث السرطان في نيويورك التي كان لها تأثير قاتل على بعض الخلايا السرطانية, وتجرى حاليا بعض التجارب لاستخدام محلوله المائي كمبيد حيوي لمقاومة عدد من الآفات الزراعية, والغريب أن الباحث الانكليزي " جيزال بيرتي" الذي جمع كل الفوائد العلاجية لصمغ النحل في بحث تم نشره العام 1979, تم قتله في ظروف غامضة, عن طريق حادث سيارة, بعد النشر بنحو أسبوع, عن صمغ النحل وفوائده كان هذا التحقيق:
تقول الدكتورة هناء حمدى - أستاذ ورئيس قسم الهرمونات بشعبة العلوم الطبية بالمركز القومي للبحوث: صمغ النحل مادة غروية ذات لون بني تشوبه خضرة, وله رائحة ذكية عندما يحرق, ويحتوي كيميائيا على مواد فلافونية, وبيتولين, وبيتولين ايزوفانيلين, ومواد صمغية, وأحماض عطرية غير مشبعة, وزيوت طيارة, وحبوب لقاح, وقد دخل مرحلة الاستخدام العلاجي منذ القرن التاسع عشر, لعلاج بعض الأورام السرطانية, والجلدية كمسمار الرجل الكالو", حيث يسخن الصمغ حتى يسيح, ثم يوضع على " الكالو " ويتم ربطه, فيسقط عدة أيام بجذوره, وفي الحروب الانكليزية, كانت تعامل أربطة الجروح بصمغ النحل, حتى لا تحدث الغرغرينا, وفي بلاد القوقاز يتناوله المزارعون مخلوطا بالسمن مع شرائح الخبز, من أجل المزيد من القوة والطاقة.
وحديثا أثبت فعالية في علاج الهربس الموضعي وهو من الأمراض الفيروسية, وكذلك الفيروس الكبدي من النوع "B" حيث إنه يرفع من المناعة الطبيعية للجسم, ويستعمله أطباء الأسنان في علاج التهابات اللثة الناجمة عن العدوى الفطرية, وهو موسع للأوعية الدموية وخافض للضغط, ومضاد للتجلط, ومدر للبول, ومنشط لافرازات العصارة المرارية, وكذلك للهرمونات الأنثوية, وله تأثير على الغدد الثيموسية والجار كلوية والدرقية, ويعالج الحمى الروماتيزمية, والتسمم الغذائي, وآثار الاشعاعات, كما أن مستخلصه الكحولي مع كبريتات الزنك, يستعمل كمضاد للبكتيريا ومانع للنزيف, كما أنتج منه مستحضر صيدلي بتركيز 30 في المئة من الصمغ في الكحول, كعلاج خارجي ضد الأكزيما المزمنة والحروق, وأيضا أشكال معينة تستعمل للمص في حال علاج آلام والتهابات الحنجرة, وفي العام 1985 وفي بلغاريا تم تجربة استعمال محلول مائي به 10 في المئة صمغ نحل من مستخلص كحولي 30 في المئة بطريقة الاسترشاد الصمغي " ELEDREPHORESIS ", على 82 مريضا يعانون من التهاب في المفاصل وصعوبة في الحركة, فتحسنت حالة 77 منهم, وغادروا المستشفى, وفي العام 1988 تمكن فريق بحثي من معهد أبحاث السرطان بنيويورك من عزل الكثير من المركبات من صمغ النحل التي كان لها تأثير فعال على بعض أنواع الخلايا السرطانية, وفي بوخارست تم تجربته على 150 من مرضى الغدة الدرقية, فتم شفاء نحو 80 في المئة منهم.
للتعقيم
يصف الدكتور متولي مصطفى خطاب - أستاذ تربية النحل بكلية الزراعة بجامعة بنها: صمغ النحل " البر وبليس", الذي يسمى في بعض الدول العربية ب¯ " العلج " بأنه عبارة عن مادة صمغية يجمعها النحل من البراعم الزهرية والخضرية لأشجار الصمغ العربي والكافور والجازورين, وفي حال ندرة الأشجار والمزروعات, وفي بعض المدن الجديدة التي تبنى في الصحراء, يلجأ النحل للحصول على هذه المادة الصمغية من أسفلت الشوارع " القار ", عن طريق الشغالات, وفي الخلية يتم خلطها بحبوب اللقاح والشمع واللعاب, ويتم تخزينها لحين الحاجة اليها, حيث يستخدمها النحل في دهان جدار الخلية من الداخل, كنوع من التعقيم, ولسد أي ثقوب تدخل منها الحشرات, كما يصنع منها أواني لحفظ الماء داخل الخلية الذي يستعمله النحل في حل العسل الذي يتغذى عليه, وتستخدم أيضا في صقل وتلميع العيون التي يفرز النحل فيها العسل. وصمغ النحل يتكون من 55 في المئة صموغ وهي المادة الفعالة, و30 في المئة شمع, 10 في المئة زيوت عطرية, 5 في المئة حبوب لقاح, ويمكن استخلاص صمغ النحل النقي بمعاملة الخام بالكحول الاثيلي, وهو يحتوي على 24 مركبا عضويا, وقد ثبت نجاحه بالتجربة كمضاد حيوي واسع المجال, وضد جميع أنواع الفيروسات وخصوصا أنفلونزا الطيور والخنازير, والفيروسات المسببة للالتهابات الكبدية, كما أنه ينقي الدم من السموم, ويعالج التهابات اللثة, ويقاوم التسوس, وهو فعال في الوقاية من حساسية الجهاز التنفسي, ومضاد لجميع الأمراض الجلدية, كما تم تجربته بنجاح في علاج القدم السكري, بعد أن فشلت الكثير من المضادات الحيوية الكيميائية في علاجها. والباحث الانكليزي" جيزال بيرتي" هو أول باحث يجمع كل خصائص " البروبليس " وينشرها العام 1979, الا انه لقي حتفه في حادث سيارة بعد أسبوع واحد من نشر هذه المعلومات, ويؤكد البعض بان هذه الحادثة كانت مدبرة, نتيجة لنشر هذه المعلومات التي أثرت حتما على مبيعات الأدوية.
درجة النقاوة
وعن طريقة استخلاص صمغ النحل يقول الدكتور صادق عبد الواحد سالم - أستاذ علم الحشرات بالمركز القومي لبحوث: يقوم النحل بجمعه من براعم الأشجار الخشبية في الشتاء بهدف سد الثقوب الموجودة في الخلية, حماية له من الهواء البارد, وكذلك يتم استخدامه كمادة حافظة لتحنيط الحشرات التي دخلت الى الخلية, كالفئران أو الصراصير أو السحالي, فبعد قتلها عن طريق اللسعات, يتم تغليفها بصمغ النحل حتى لا تتحلل وتؤذي الخلية, وتظل كما هي لحين تنظيف المكان من قبل النحال, ويتم جمعه من داخل الخلية بسكين حاد وبحذر حيث يكون ملتصقا بجدار الخلية, وهو عبارة عن مادة شمعية لدنة, لذلك يتم وضعها في الثلاجة على درجة حرارة 5, حتى يسهل طحنها تماما, ثم تنقى من الشوائب عن طريق قطعة من الشاش, وهذه هي الطريقة العادية للاستخلاص, وهناك طرق أخرى صناعية, ولكن درجة نقاوة الصمغ فيها تكون أقل, بسبب بعض المعاملات الكيميائية. ويمكن ستخدامه كمضاد حيوي طبيعي, ثبتت فعاليته في مقاومته لجميع أنواع البكتريا والفطريات والفيروسات, وخاصة التهابات الكبد الفيروسية, كما ينشط المناعة, ويرفع من كفاءة القدرة الجنسية, ويعالج قرحة القولون والاثنى عشر, والتهابات اللثة, والعيون والأذن, وحديثا تصنع منه حقن ضد طفيل البلهارسيا, وتجرى الآن في المركز القومي للبحوث تجارب, لاستخدام محلوله المائي كمبيد حيوي, للقضاء على الكثير من مسببات الأمراض الميكروبية, التي تصيب النباتات. 
http://www.al-seyassah.com/AtricleVi...6/Default.aspx



البكتيريا الخارقة تجد ندّها في نحل «مانوكا»



ينتظر العلماء منذ زمن ليس بالقصير إيجاد علاج فعال لأنواع من البكتيريا الخارقة المقاومة للمضادات الحيوية، والتي تتسبب بوفاة الملايين حول العالم، فهل سيكون الحل في العسل المستخلص من شجرة مانوكا التي يكثر انتشارها في نيوزيلندا؟ وذكرت صحيفة (إندبندنت) اللندنية، في تقرير حديث لها، إن دراسة بريطانية تجريها (مؤسسة جامعة ويلز) في كارديف، أفادت أن عسل نحل شجرة مانوكا الشهي، الذي نجده على طاولات الإفطار الأنيقة هذه الأيام، قادر على وقف نمو بكتيريا (ستافي لوكوكس أوريوس) المقاومة للمضادات الحيوية، وهي البكتيريا التي تسبب الالتهاب المعروف باسم (مثي سيلين ريزيستانت ستافي لوكوكس اوريوس). ويعرف عن العسل عموما أن له صفات تمنع العفونة، وقد استخدمه الأقدمون من ألوف السنين كغذاء وعلاج للالتهابات، لكن الأبحاث بينت أن فعالية عسل مانوكا النيوزيلندي ضد البكتيريا هي أقوى من ‬10 إلى ‬50 مرة من العسل العادي، ويعزى السبب في ذلك إلى احتوائه على مكون إضافي يدعى (ميثيل غليوكسال) .
وتقول البروفسور روز كوبر، من مؤسسة جامعة ويلز: (إن استنتاجاتنا تظهر أن عسل مانوكا يمكنه أن يعرقل التصاق البكتيريا بالأنسجة، الأمر الذي يشكل خطوة جوهرية في إطلاق الالتهابات الحادة). وتضيف قائلة: (إن كبح عملية الالتصاق يقطع الطريق أيضاً، أمام تشكل غطاء حيوي يمكنه حماية البكتيريا من المضادات الحيوية ويسمح بالتسبب بالالتهابات المزمنة).

تربية النحل بمتحف الفن الحديث في فرانكفورت


فرانكفورت - الألمانية
يربي متحف الفن الحديث في فرانكفورت النحل كجزء من مشروع فني. ووضعت مجموعة فنية عشرة خلايا نحل على سطح المتحف العام الماضي ونجا النحل جميعه من أشهر الشتاء الباردة. وقال اندريس فولف وفلوريان هاس :" اجتازوا جميعهم فصل الشتاء ويبدأ السرب حاليا في الطيران حول فرانكفورت".
ومن المحتمل ان ينتهى الحال بجزء من انتاج النحل في مشروع فني تديره المجموعة التي تنظم ورش عمل للأطفال التي ستحول شمع العسل إلى طباشير.
http://www.aleqt.com/2011/04/28/article_532396.html



العراق/ نحالو دهوك يشكون من ضعف تسويق انتاجهم من العسل


عبد الخالق سلطان
يؤكد خبراء واختصاصيون في التغذية ان العسل المنتج في اقليم كوردستان من أجود الاصناف عالميا.
أشار رئيس جمعية نحالي دهوك خورشيد احمد في حديث لأذاعة العراق الحر ان مسألة تصريف العسل المنتج في اقليم كوردستان تعتمد على جهود النحالين الذاتية وعلاقاتهم الشخصية مع الشركات والمصدرين. وان الجمعية تعكف حاليا على تأسيس شركة لتسويق العسل داخل العراق وخارجه تحمل اسم: شركة كوردستان المساهمة للعسل.
ودعا خورشيد أحمد في حديثه لاذاعة العراق الحر الجهات الحكومية الى تكثيف دعمها للنحالين وذلك بهدف زيادة انتاج العسل، إذ ان هنالك اقبالا كبيرا على العسل المنتج في اقليم كوردستان.
وأستبشر النحالون خيرا بتأسيس شركة لتسويق العسل. واعرب النحال سيروان بيروميرى عن سرروه لتأسيس مثل هذه الشركة وقال "اننا نعاني كثيرا على صعيد تسويق العسل وندعو الحكومة الى مساعدتنا بشكل اكبر وخاصة من ناحية توفير المستلزمات الضرورية لتربية النحل"
يشار الى ان جمعية نحالي دهوك ساهمت منذ تأسيسها في عام 2005 في رفع المستوى العلمي للنحالين من خلال تنظيمها دورات تأهيلية بلغت حتى آلآن 69 دورة في مختلف المجالات المتعلقة بتربية النحل اضافة الى تقديم دعم للنحالين بالتنسيق مع المديرية العامة للزراعة. وتضم الجمعية في عضويتها حاليا 3500 نحال منهم 350 سيدة.
http://www.iraqhurr.org/*******/article/9501184.html


27‏/04‏/2011

منتجات النحل تدخل في علاج 500 مرض وخبراء العالم يقرّون الضوابط اليوم


عبدالرحمن أبو رياح - الباحة
ينظم كرسي المهندس عبدالله بقشان لأبحاث النحل في جامعة الملك سعود اليوم ورشة عمل حول الاستخدامات الطبية والعلاجية لمنتجات النحل بعد ان كشفت الدراسات الاخيرة فعالياتها في علاج 500 مرض مثل الجروح المزمنة ، والتقرحات الجلدية ، والحروق ، والأمراض الجلدية ، والتهابات الكبد الفيروسي، التهابات المفاصل، سرطان الثدي . كما حرصت الكثير من دول العالم على استخدام منتجات النحل في العلاج الطبي بعد إدخالها في صورة مستحضرات طبية. وقال الدكتور أحمد الخازم المشرف على الكرسي لـ"المدينة" أن الورشة التي سيرعاها مدير جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن العثمان تعد الأولى من نوعها على مستوى المملكة، وسيشارك فيها علماء وأطباء متميزون في مجال العلاج بمنتجات النحل من ( ألمانيا ، سويسرا ، بلغاريا، الولايات المتحدة الأمريكية ، فرنسا، تايلندا ) ، كما سيشارك فيها رئيس جمعية النحالة العالمية ، ورئيس جمعية النحالين الآسيوية ، وعدد من الباحثين من جامعات المملكة المختلفة لعرض أبحاثهم المتعلقة بهذا المجال . وأضاف أن تنظيم هذه الورشة يأتي إدراكاً من كرسي المهندس بقشان لأهمية العلاج بمنتجات النحل ، بعد اكتشاف فعاليته في علاج أكثر من( 500 ) مرض،وأوضح أن الورشة تهدف إلى نشر وزيادة المعرفة بالاستخدامات الطبية لمنتجات نحل العسل، وزيادة الوعي حول استخدام هذه المنتجات بين العاملين بالقطاع الصحي خصوصاً الأطباء والصيادلة وهيئات التمريض ، بالإضافة إلى نقل التكنولوجيا الطبية المتعلقة باستخدام منتجات نحل العسل في النظام العلاجي في الدول المتقدمة إلى عالمنا العربي وعرض للقوانين والتشريعات المنظمة للعلاج بمنتجات العسل في بعض الدول بهدف وضع خطة وطنية تنظيمية. واوضح أنه سيتم تنظيم دورة تدريبية لمدة يومين حول التطبيق العملي للعلاج باستخدام منتجات النحل ، ينفذها المدرب د. ستيفان ستانجسيو رئيس الجمعية الألمانية والرومانية للعلاج بالنحل ومنتجاته ،تستهدف الأطباء، وطلاب الامتياز، الصيادلة، والعاملين بقطاع الصناعات الدوائية ، والعاملين بقطاع الطب البديل ، والممرضين، والنحالين. و يشمل برنامج الورشة تنظيم حلقة نقاش مع الجهات ذات العلاقة من وزارة الزراعة، ووزارة الصحة، والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، والهيئة العامة للغذاء والدواء، وجمعيات الطب البديل حول التشريعات والإجراءات اللازمة لتنظيم مهنة العلاج بمنتجات النحل.

26‏/04‏/2011

السعوديه/ تأسيس جمعية للعلاج بمنتجات النحل


«الاقتصادية» من الرياض
انطلقت أمس في جامعة الملك سعود ورشة العمل الدولية '' الاستخدامات الطبية والعلاجية لمنتجات خلية النحل ''، التي ينظمها كرسي المهندس عبد الله بقشان لأبحاث النحل.
وأكد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور علي الغامدي أن كرسي بقشان لأبحاث النحل ونوعية وطبيعية نشاطاته ودراساته تخدم المجتمع لأننا عندما نربط بين منتجات النحل وفائدتها في العلاج نستهدف من ذلك علاج المجتمع ومساعدته على حل مشكلاته وتطوير أساليب العلاج سواء بالوسائل التقليدية أو بالوسائل الحديثة، مشدداً على ضرورة الانفتاح على المجتمع وخدمته في هذا الشأن بوسائل و طرق علمية وهذا ما عنته جامعة الملك سعود من مفهوم الشراكة المجتمعية.
من جهته قال رئيس اللجنة المنظمة المشرف على كرسي المهندس عبد الله بقشان لأبحاث النحل الدكتور أحمد الخازم إن تنظيم هذه الورشة يأتي في إطار مبادرات الكرسي للتعريف بعلوم النحل ومنتجاته وأهميته للبيئة والمجتمع على أسس علمية تبدأ من حيث انتهى الآخرون بغية التواجد المشرف على الساحتين الإقليمية والعالمية.
وأضاف أن الورشة تهدف إلى نشر المعرفة وثقافة العلاج بالاستخدامات الطبية لمنتجات العسل ونقل التكنولوجيا المتعلقة باستخدام منتجات نحل العسل في التداوي وعرض القوانين والتشريعات المنظمة للتداوي بمنتجات نحل العسل، أملا في الاستفادة منها في وضع خطة وطنية تنظم مهنة التداوي بمنتجات النحل في المملكة.
وأعلن الدكتور الخازم مبادرة الكرسي لتأسيس المجموعة السعودية للعلاج بمنتجات النحل على أن يكون أعضاء اللجنة من الأطباء والصيادلة والمتخصصين في الطب التكميلي وفي علوم النحل وتكون العضوية مفتوحة للجميع من الجنسين لتكوين نواة لجمعية سعودية للعلاج بمنتجات النحل كخطوة نحو استراتيجية وطنية تنظم عملية التداوي بمنتجات النحل داخل المملكة كما هو الحال في الدول المتقدمة.
http://www.aleqt.com/2011/04/25/article_530852.html

السعوديه/الأجواء الربيعية تزيد مبيعات وإنتاج النحل المحلي 300%

محمد البشري – عسفان
أسهمت الاجواء الربيعية واكتساء السهول بالخضرة في ضواحي شمال جدة في جذب النحالة من المناطق المرتفعة الباردة واستقرارهم في المناطق السهلية بعسفان وخليص ورابغ ومستورة، مما زاد من انتاج النحل المحلي ومنتجاته بنسبة 300 %، وكانت مئات العربات المعدة لتربية النحل وحمل خلاياه حطت في مروج عسفان الخضراء الغنية بنباتاتها العطرية، وزهورها وشجيراتها مثل العرفج والسحاة والربلة والقرملة والزودة علاوة على أشجار السمر وكذلك في المناطق الشمالية حتى مستورة مما كان له الاثر الكبير في رفع معدلات الانتاج وتضاعف الدخل وزيادة الارباح وجني أنواع جيدة من العسل.
ويؤكد ناير المعبدي”مربي نحل” : أن رحلات النحالة ترتبط ارتباطا كليا بدرجة الحرارة كونها العامل المؤثر في نفوق النحل وتكاثره ففي الشتاء القارس يكون النحل أكثر عرضة للنفوق ويقل إنتاجه كونه لا يستطيع الخروج للرعي الا متأخرا وبالتالي يكون انتاجه محدودا لذا يتخذ النحالون من البراري السهلية الدافئة مستقرا لهم بهدف ازالة تأثير البرودة عن النحل حيث تكون الفرصة مهيأة لخروج النحل مبكرا وقضاء فترة طويلة في الرعي مما يزيد من نسبة انتاج العسل الى الضعف وبالتالي زيادة نسبة الدخل 100 % .
من جهته حصر سالم منير ، العوامل المؤثرة في النحل وانتاجه، وقال: الرياح تؤثر سلبا على انتاج خلايا النحل من الفروق و هناك أنواع من الحشرات تهاجم النحل وتطرده من خلاياه مثل حشرة الدبور، وفراشة النحل، وكذلك أنواع من الطيور مثل القويري، الذي يأكل النحل ويوقفه عن العمل وذباب الطنين وعملية الرش العشوائية كما أن وجود النحل المتغذي على السكر يؤثر على عسل النحل الحر لذا يجب ان لا تقل المسافة عن 5 كم بين الموقعين حفاظا على جودة عسل النحل الحر
فالنحل الذي يعتمد في غذائه على ما تجود به الزراعة يتميز بالقدرة على مقاومة عوامل الطبيعة ولديه قوة على تحمل الدهر والخلايا الناتجة عنه ذا اعداد أكبر واسعاره ضعف اسعار عسل النحل الاخرى والخلايا الناتجة عنه تباع بسعر أعلى يصل الى 70 % وذكر منير مطلق المعبدي أن الانتاج هذا العام وافر مقارنة بالاعوام الاخرى نظرا لامتداد فصل الربيع وهذا بدوره اسهم في استقرار سعر الكيلو من العسل وارتفع سعر عسل السحاة هذا العام الى 400 ريال والسمر يتراوح مابين 300 الى 400 ريال فيما بلغ سعر الكيلو من عسل السدر 300 ريال وتختلف الاسعار اختلافا كليا بين العسل المنتج من نحل يتغذى طبيعيا والاخر الذي يتغذى على غذاء مصنوع.
وأضاف: أن نشاط تجارة الخلايا خلال مواسم الامطار التي تنبت الخضرة والاعشاب يتوهج ويزداد حيث تنتج الخلية مرتين بكر ثم تثني ويتراوح سعر الخلية من 500 الى 700 ريال فيما يبلغ سعر الخلايا المتغذية على السكر 250 الى 350 ريالا.
http://al-madina.com/node/300603

فلسطين/زراعة رام الله والبيرة تعقد يوم حقل حول تربية النحل في قرية عطارة


رام الله- معا- عقدت مديرية زراعة رام الله والبيرة يوم حقل حول تقسيم الخلايا وذلك في قرية عطارة، وقد شارك في هذا النشاط 6 مربيات نحل في القرية.
وتحدث المهندس الزراعي صالح الأزهري عن عملية التقسيم الهادفة لزيادة عدد الخلايا والحد من عملية التطريد الطبيعي وبالتالي الحفاظ على الخلايا من خسارة الطرود واضعاف الخلايا.
ومن خلال عملية التقسيم تتم السيطرة على عدد الخلايا بالمنحل بما يتوافق مع رغبة مربي النحل وكذلك فان الخلايا التي تتم فيها السيطرة على التطريد تعطي منتوجاً أكبر من العسل ما يعود بالفائدة المادية على مربي النحل.
ويأتي هذا النشاط ضمن الخطة السنوية للمديرية والهادفة لتطوير قطاع النحل في المحافظة ورفع كفائة مربي النحل.
http://www.maannews.net/arb/ViewDetails.aspx?ID=382185

حبة البركة والعسل الأبيض علاج جيد للأمراض


القاهرة: أكد الدكتور عبد الحميد أباظة مساعد وزير الصحة للشئون الفنية أن الطب البديل الذي يعتمد على المواد الطبيعية لابد أن يتم إختباره قبل إجازته ولابد أن يمر بمراحل تبدأ بتحليل مكوناته وتجربتها على الحيوانات، مشيراً إلى أن حبة البركة والعسل الأبيض من الأشياء الفعالة التى يوصى بإستخدامها.
وأوضح أباظة أن تجارة الطب البديل هى تجارة مربحة وبدأت فى الأونة الأخيرة أن تغزو وسائل الإعلام ووزارة الصحة في الفترة الماضية قامت بعمل نداءات للقنوات الفضائية بعدما انتشرت عقاقير تروج لها كعلاج فعال وطبيعى لأمراض الكبد لتوضيح مكونات هذه العقاقير وكيفية التوصل لها، إلا أن بعضها رفض الإستجابة لمطلب الوزارة، طبقاً لما ورد في برنامج "صباح الخير يا مصر".
وأشار أباظة إلى أن الطب البديل ثبت فاعليته فى علاج بعض الأمراض، مثل سرطان المهبل ولابد أن يمر بمراحل لكى يتم إجازته تبدأ بتحليل مكوناته وتجربتها على الحيوانات للتأكد من فاعليتها وعدم وجود أثار جانبية لها.
وأضاف أباظة أن أمراض الكبد لها مسببات وتأتي نتيجة سوء تغذية أوالإصابة بلبلهارسيا وغيرها ولها تطعيمات وعقاقير محددة نافياً تأثير وصفات أو عقاقير الطب البديل في علاج التهاب الكبدي الفيروسى "سي"، وأكد أن "الانترفيرون" يعد أكثر عقاقير الكبد فاعلية والمريض يأخذ نحو 48 حقنة بسعر 200 جنيه للواحدة، مشيراً إلى أن هناك شروط ومعايير محددة "للأنترفيرون" ولا يمكن إعطائه لأى مريض كبدي.
وأوضح أباظة أن إختفاء الفيرس من الدم لمدة عام هو الدليل على الشفاء من الالتهاب الكبدي ويظهر بعمل تحليل متكرر للدم، مشيراً إلى أن الغذاء يشكل 40% من العوامل المؤدية لأمراض الكبد وفى بعض الحالات ثمثل 90% ناصحاً بالإبتعاد عن الدهون والأطعمة الحريفة والمالحة والإكثار من الفاكهة والخضراوات لما بها من عناصر تحمي خلايا الكبد.
وأكد أباظة أن هناك عقاقير تستخدم مع "الانترفيرون" تشفي أمراض الكبد بنسبة 85%، مشيراً إلى أن التجارب أثبتت عدم وجود عقار بديل "للأنترفيرون".
http://www.moheet.com/show_news.aspx?nid=461434&pg=11

لبنان / قفران النحل لمقاومة رجال الأمن



ابتدع لبنانيون طريقة جديدة لمقاومة رجال الأمن تمثلت بفتح قفران النحل باتجاههم ما أدى الى إصابة بعضهم بلسعات النحل ومن ثم وقف مهمتهم.
وقالت مصادر أمنية ان عددا من النسوة والشبان منعوا بعد ظهر الأربعاء عناصر أمنية من قمع مخالفات بناء على الأملاك العامة في محلة رأس العين، القريبة من مدينة صور بعدما أقفلوا الطرق المؤدية إلى الأبنية المخالفة بالحجارة والعوائق الحديدية.
وأضافت المصادر «عند محاولة رجال الأمن النفاذ من إحدى الطرق الى مكان المخالفات، فتح المخالفون قفران النحل باتجاههم، ما أدى الى إصابة عناصر الدورية بلسعات النحل، وانسحابهم من دون التمكن من قمع المخالفات».
http://www.alqabas.com.kw/Article.as...&date=25042011


السعوديه/ورشة عن علاجات منتجات النحل


ينظم كرسي المهندس عبدالله بقشان لأبحاث النحل بجامعة الملك سعود ورشة عمل حول الاستخدامات الطبية والعلاجية لمنتجات النحل خلال الفترة من 24 إلى 25 إبريل الجاري، وسيشارك فيها علماء وأطباء في مجال العلاج بمنتجات النحل من "ألمانيا، وسويسرا، وبلغاريا، وأميركا، وفرنسا، وتايلند"، وعدد من الباحثين من جامعات المملكة المختلفة.
صرح بذلك المشرف على كرسي المهندس عبدالله بقشان لأبحاث النحل الدكتور أحمد الخازم أمس، مبيناً أن تنظيم هذه الورشة يأتي إدراكاً من كرسي المهندس بقشان لأهمية العلاج بمنتجات النحل، بعد اكتشاف فعاليته في علاج أكثر من 500 مرض.
وأشار إلى أن الورشة ستختتم بتنظيم دورة تدريبية لمدة يومين حول التطبيق العملي للعلاج باستخدام منتجات النحل، ينفذها رئيس الجمعية الألمانية والرومانية للعلاج بالنحل ومنتجاته المدرب الدكتور ستيفان ستانجسيو.
http://www.alwatan.com.sa/Nation/New...1&CategoryID=3

مصر/دورات تدريبية فى تربية النحل بالوادى الجديد


صرح الدكتور محمود سيد عمر مدير إدارة التجارب بمركز الداخلة بالوادى الجديد بأن الإدارة تقوم حالياً بعقد عدد من الدورات التدريبية للراغبين فى تربية النحل من مزارعى وشباب المحافظة خلال شهر مايو المقبل، وذلك فى إطار التوسع فى مشروعات تربية النحل بالمحافظة.
وأضاف أنه سيتم توزيع حوالى 55 خلية خشبية على المتدربين بهدف تشجيعهم على الاستثمار فى هذه النوع من المشروعات، وكذلك إتاحة فرص عمل لشباب الخريجين من خلال هذه المشروعات.
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=396465&SecID=296

النحل يقتل مسناً وزوجته في تكساس


هاجم سرب من النحل زوجين مسنين في مزرعة بجنوب تكساس فتسبب بمقتلهما وإصابة ابنهما. وأفادت صحيفة (فالي مورننغ ستار) الأميركية ان وليام ستيل (‬90 سنة) وزوجته ميتل (‬92 سنة) وابنهما ريتشارد (‬67 سنة) كانوا ينظفون بيتاً صغيراً في المزرعة عندما هاجمهم سرب النحل.
وقالت الكنّة جودي ستيل للصحيفة ان والد زوجها كان يرش مادة لقتل النحل الذي بنى قفيراً في مدفأة البيت عندما بدأ الهجوم. وقتل وليام ستيل على الفور، فيما لسعت الزوجة أكثر من ‬300 مرة، ونقلت جواً إلى المستشفى، حيث فارقت الحياة. ويعالج الابن من لسعات النحل في وجهه ورأسه.
http://www.albayan.ae/culture/east-a...4-21-1.1424953

الجزائر/ توقع إنتاج 600 قنطار من العسل لموسم 2011 بعنابة


يرتقب تحقيق إنتاج إجمالي من العسل ب 600 قنطار عبر ولاية عنابة برسم الموسم الفلاحي الجاري ليتأكد بذلك الانتعاش الذي تشهده شعبة تربية النحل وإنتاج العسل بمنطقة عنابة حسب مديرية المصالح الفلاحية.
فبفضل إجراءات الدعم لتأهيل شعبة تربية النحل الموجه لفائدة المربين بالإضافة إلى الترتيبات التحفيزية المتخذة لتشجيع الشباب على الاستثمار بهذا الفرع من النشاط المنتج والمولد للثروة ارتفع إنتاج العسل بولاية عنابة الذي لم يكن يتجاوز الـ 100 قنطار خلال سنة 2.000 إلى 500 قنطار خلال سنة 2008 ثم إلى 577 قنطارا خلال السنة المنصرمة 2010 .
ومن إجمالي 172 مربيا للنحل كانوا يمارسون هذا النشاط خلال سنة 2000 تضاعف هذا العدد بعشرات المرات ليبلغ ال 2.000 مربي خلال السنة المنصرمة 2010 حسب ما أوضحت نفس المصالح مضيفة بان هذه الشعبة التي تحظى بدعم متميز بلغت مستوى المردودية المحددة في إطار عقود النجاعة المسطرة لتطوير هذه الشعبة .
وتترقب مديرية المصالح الفلاحية للسنتين المقبلتين توسع هذا النشاط بمنطقة عنابة و الذي يمارس حاليا على مستوى المناطق الريفية والجبلية بشطايبي وسرايدي وبرحال و واد العنب حيث يستغل مجموع المربين 16.360 خلية نحل عبر إقليم الولاية.
وفي هذا الإطار تم استحداث "تعاونية لمربي النحل" تعمل على هيكلة المربين وتنظيم نشاطهم عبر مختلف مراحل تربية النحل واستغلال إنتاج العسل وتسويقه، كما تعمل هذه التعاونية على مرافقة المربين في عمليات تأهيل نشاطاتهم وبعث عمليات التكوين بنشاطات تربية النحل لفائدة الشباب حسب ما أفاد به مسؤولون بمديرية المصالح الفلاحية الذين أوضحوا بأن السنتين الأخيرتين شهدت تكوين 150 شابا في نشاطات تربية النحل على مستوى ولاية عنابة.
وبإمكان الشباب المؤهلين لممارسة نشاط تربية النحل الاستفادة من التأطير والمرافقة بالإضافة إلى الدعم المخصص في شكل خلايا نحل تمكنهم من بعث نشاطات منتجة.
http://www.ennaharonline.com/ar/spec...%A8%D8%A9.html

الكويت/ «معجزة الشفاء» تفتتح مختبراً حديثاً


صرّح المدير الإقليمي لشركة معجزة الشفاء، محمد قاسم المجددي، انه تم افتتاح الشركة لمختبرها الجديد، الذي اصبح جاهزاً للعمل، لافتا الى ان المختبر سيكون صرحا علميا فريدا من نوعه، فهو مزود باجهزة وتقنيات هي الاحدث من نوعها وخصائصها وقدراتها العالية على فحص العينات وكل المنتجات بدقة عالية.
واوضح المجددي ان جميع الأجهزة التكميلية والخاصة بمنتجات النحل والعسل تم تركيبها في المختبر، مبينا ان الاجهزة الجديدة تم تصنيعها باستخدام تقنيات متطورة من قبل شركة «تك ترون» الألمانية المتخصصة في اجهزة ومعدات المختبرات الخاصة بالاغذية الصحية، خاصة المرتبطة بالمنتجات العضوية والعسل.
http://www.alqabas.com.kw/Article.as...&date=22042011



18‏/04‏/2011

الكويت/المهندسة عبدالكريم/مكونات العسل المحلي تقاوم الفيروسات المنتشرة في البلد نفسه


الكويت 18- 4 (كونا) - اكدت الباحثة والمهندسة الزراعية امل عبدالكريم ان من الافضل للذين يعانون من حساسية الصدر والبلغم خلال فترة الحساسية ان يستخدموا عسل البلد نفسه كعسل (الكينا) الكويتي المفيد لالتهابات الجيوب الانفية والحساسية لان مكونات العسل المحلي تقاوم الفيروسات المنتشرة في البلد نفسه.
وقالت المهندسة عبدالكريم لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان اشهر انواع العسل الكويتي الربيعي والكينا في شهري مايو ويونيو والسدر في اخر نوفمبر وعسل البرسيم في يوليو واكتوبر في منطقتي العبدلي والوفرة ويوجد في الهيئة العامة لشؤون الزراعة 170 خلية نحل ومتوسط عدد الخلايا بالكويت من 6000 - 8000 خلية كما يقدر متوسط انتاج العسل من كل خلية ب 4 - 5 كيلوغرامات.
وبينت ان تربية نحل العسل في الكويت بدأت في سبعينيات القرن الماضي لكن الاهتمام بتربية النحل بصورة علمية واقتصادية تعزز في بداية الثمانينيات من خلال الدورات التدريبية التي تبنتها كل من الهيئة العامة للزراعة والنادي العلمي حول أفضل الوسائل والسبل لتربية النحل وقد أصبح المربون الكويتيون من النحالين المتمكنين في التربية والانتاج والتكاثر في تربية نحل العسل الكويتي ليتخطى الأمر حدود الهواية وتصبح تربية نحل العسل من المشاريع الاقتصادية المربحة.
واشارت الى اختلاف العسل في لونه ورائحته وطعمه باختلاف النباتات التي يتغذى النحل على زهرتها والتربة التي تنمو فيها هذه الازهار مما يؤدي بدوره الى اختلاف الخواص الكيميائية والبيولوجية.
وعن الوان العسل قالت ان العسل الأبيض الفاتح هو من البرسيم (جت) والذهبي من فصل الربيع والغامق من السدر والشهد هو العسل ما دام لم يعصر من شمعه وان غذاء ملكة النحل يطلق عليه (الشهد الملوكي) ويعتبر العسل طبيعيا اذا لم تزد نسبة الرطوبة فيه عن 18 بالمئة وحينئذ يختم عليه النحل بطبقة رقيقة من الشمع.
وعن امكانية تخزين العسل تقول المهندسة عبدالكريم ان من الممكن حفظه وتخزينه لمدة طويلة وافضل مادة للحفظ هي الفخار الطبيعي وفي الكويت بجوها الحار يقل عمر الخلية والنحلة والملكة.
واوضحت ان العسل الذي ينتجه النحل في الربيع اجود وأزكى من العسل الصيفي لان النحل يكون قد اصيب بالتعب والكسل ويمكن الحصول على العسل مرتين في العام الواحد وذلك خلال شهري مايو ونوفمبر.
واكدت ان مزارع الكويت وحدائقها اصبحت اماكن حاضنة ومنتجة للعسل خصوصا في شهري سبتمبر ومارس اي الربيع والخريف وهو موسم بداية تربية النحل مبينة ان الظروف الجوية لها دور كبير في المعيشة والحياة والكويت تستورد حوالي 8000 طرد وكل طرد فيه 30000 نحلة تعتبر (نواة الخلية) وفي كل خلية ملكة واحدة والمتعارف في عالم النحل ان استيراد الخلايا يضم 6 لوحات من الشمع وتستورد عادة من مصر.
وذكرت ان العسل في الكويت نجح بسبب وجود الزهور في موسم الربيع مثل ازهار النوير واشجار الكينا والبرسيم (الجت) الذي يزرع في مزارع الوفرة والعبدلي اما في فصل الخريف فالنحلة تعتمد على اشجار السدر فتمتص رحيقها من هذه الزهور والاشجار.
وحول صناعة العسل أوضحت ان النحل مجتمع متعاون تقوم النحلة العاملة برحلات ما بين الازهار والاشجار تمتص الرحيق من الزهرة وتعطيها عملية التلقيح وتقوم النحلة تقريبا بما بين خمسين الى سبعين رحلة وتجمع حوالي عشرة غرامات في اليوم من العسل من خلال زيارة ما بين 6000 الى 12000 زهرة.
واشارت الى ان أنثى النحل عقيمة لا تلد ولا تبيض فالملكة هي التي تبيض بحدود 1500 بيضة في اليوم وتلقح مرة واحدة في العمر من ذكرها الذي يموت بعد ذلك وتعد الملكة هي أهم فرد في الخلية اما الشغالة فدورها ان تجمع العسل والماء وتهتم بالنظافة وتدافع عن الخلية من أي نحلة غريبة اذا أرادت الدخول أو الهجوم.
وقالت المهدسة عبدالكريم ان النحلة تحمل اللقاح في جيوب تسمى (حقائب) وتفرغها في الخلية داخل العيون السداسية ولملء قرص واحد بالعسل يقتضي قطع مسافة تزيد على عشرين مليون كيلومتر خلال أربعين ألف رحلة ذهابا وايابا وبتعاون 300 نحلة وبأربعين ألف رحلة يتم الحصول على كيلو واحد من العسل.
وبينت ان سلالات نحل العسل تنقسم الى النحل المصري وهو صغير الحجم لونه اصفر مع وجود زغب ابيض وانتاجه من العسل قليل الا انه مقاوم لمعظم الامراض كما انه ذو كفاءة في تلقيح الازهار وهناك كرنيولي هجين بين المصري والكرنيولي وهو كبير الحجم لونه رمادي غامق ملكاته نشطة في وضع البيض والشغالات تجمع العسل بوفرة ولون شمعه ابيض يصلح في انتاج القطاعات العسلية.
وأضافت والنحل الايطالي يتميز بالحجم الكبير ولونه اصفر هادىء الطباع ملكاته بياضه وهذا النوع نشط في جمع الرحيق وهناك عدد من السلالات الأخرى مثل القبرصي والقوقازي والألماني والاسترالي الا أنها لا تتأقلم مع الظروف المناخية السائدة ولارتفاع درجة الحرارة في فصل الصيف ونتيجة لحركة النقل بين الدول في عمليات التجارة بالنحل فان الشائع منه عالميا الان هو النحل الهجين وهو من سلالات متعددة ومختلفة.
وذكرت انه لانشاء منحلة يجب ان يتوافر المكان الجيد ومصادر الرحيق وحبوب اللقاح ومصدر للمياه النقية موضحة ان قاعدة الخلية عبارة عن لوحة من الخشب توضع فوق حامل الخلية ولها ارتفاعان احدهما قليل لفصل الشتاء والاخر اكبر لفصل الصيف.
وعن صندوق العسالة اشارت الى انه الجزء المعد لتخزين العسل ويشبه صندوق التربية ويتسع لعشرة براويز وشراء النحل عادة ما يكون في فصل الربيع (مارس - أبريل) في صورة نويات تتكون الواحدة من خمسة اقراص مغطاة بالنحل.
وبالنسبة للمبتدئين في تربية النحل اوصت المهندسة امل عبدالكريم بعدم شراء نويات نقية بل يمكن شراء النحل الهجين لرخص ثمنه وكثرة انتاجه واذا نجح المشروع يمكن شراء بعض الملكات النقية وادخالها على نويات ناتجة من منحلة لتحسين سلالة النحل باستمرار او شراء ملكات (ملكات اول) بالقدر اللازم للمنحل.
ولفتت الى انه يتم فرز العسل مرتين او ثلاث مرات في السنة ويوضع كل صندوق على حامل خلية فوق القاعدة الخشبية في مكان المنحل المستديم ثم يفتح باب الصندوق مساء ليتمكن النحل من الخروج وتقوم طوائف النحل بتربية الملكات طبيعيا في ثلاث حالات هي (الرغبة في التطريد - الرغبة في احلال الملكات - الطوارىء عند فقد الملكة).
واوضحت انه عادة ما يكون عدد بيوت الملكات في جميع هذه الحالات زائدا عن الحاجة فيمكن الاستفادة ببعض منها لتغيير الملكات المسنة او لادخالها على الطوائف الناتجة من التقسيم وعند الرغبة في تربية عدد محدود من الملكات للانتفاع بها في المنحل محليا تتبع بعض الطرق الطبيعية المحسنة وفي هذه الحالة يجب ان تخصص بعض الطوائف الممتازة من احدى السلالات النقية وتزود بكميات وافرة من العسل وحبوب اللقاح لتشجيع الملكات على وضع البيض ثم تؤخذ منها بعض الاقراص المحتوية على البيض المخصب او اليرقات حديثة الفقس.
واشارت ان للوقاية دورا مهما حيث يجب العناية بتوفير الغذاء للطوائف عند قلة مصادر الرحيق وكذلك العمل على توازن قوى الطوائف المختلفة بالمنحل مع مراعاة تضييق مداخل الخلية بعد موسم الفيض حتى يتمكن النحل الحارس من حمايتها على ان يقوم النحال بتغذية جميع طوائف المنحل دفعة واحدة.
وافادت بان النحل يتعرض لعدد من الآفات التي يجب العمل على الوقاية منها وفي هذه الايام في شهر ابريل وسبتمبر طائر الخضيري الذي يتغذى عليها وهذا الطائر يختفي عندما تزداد درجات الحرارة وهناك دبور البلح وهو من أخطر آفات النحل وذلك بسبب ازدياد نشاطه وهجومه على طوائف النحل في الوقت الذي تكون فيه الطوائف في أشد الحاجة الى افرادها وذلك خلال شهر اكتوبر حيث تصل قوة الآفة الى اقصاها في نفس الوقت الذي يقل فيه وضع ملكات النحل للبيض وبالتالي يصعب تعويض النحل المفقود وللوقاية منه يجب العمل دائما على تقوية طوائف النحل اذ ان ذلك يمثل افضل وانجح الوسائل لحماية النحل من اعدائه.
واضافت ان هناك دودة الشمع وتسمى فراشة دودة الشمع وهي حشرة ليلية ولا تظهر الا في المناحل المهملة حيث تدخل الطوائف الضعيفة وتضع بيضها على الاقراص غير المغطاة بالنحل وعندما يفقس البيض وتخرج اليرقات فانها تتغذى على الشمع وللوقاية يجب تنظيف الخلايا اثناء الفحص من اليرقات وبقايا الشمع ورفع الاقراص الفارغة من الخلية وتبخيرها وحفظها باستعمال مادة (الباراوكس) واعدام الاقراص القديمة كلما امكن لان الحشرة تفضلها عن غيرها عند وضع البيض.
وعن منتجات النحل (غذاء الملكات) في سن معينة ينتج النحل غذاء الملكات في غدد موجودة في الرأس وفي البلعوم ويضعه في اليرقات وفي حال تغذت عليه اليرقة لخمسة ايام متتالية اصبحت ملكة وتستطيع ان تعيش من 5 الى 7 سنوات بينما النحلة العادية تعيش من 3 الى 6 اشهر فقط وهو غني بالمعادن كما ان غذاء الملكات يؤدي الى زيادة خصوبة الملكة حتى يصبح بمقدورها ان تضع 1500 بيضة في اليوم مع القدرة على تحديد الذكر ام الانثى.
واوضحت ان هناك صمغ النحل اصله نباتي حيث ان الشجرة تفرز مادة صمغية في اوقات معينة في السنة بهدف حماية نفسها من الجراثيم والحشرات الضارة وحبوب اللقاح هي من اشهر المنتجات ومن دون لقاح لا يوجد نبات ولا حياة ومن المنتجات ايضا العسل بالشمع واليرقات والندرة العسلية وخبز العسل وسم العسل وسم النحل يسمى (القرص) أو (اللدغ) فهو سائل سمي يخرج من بطون النحل ليدافع به عن نفسه وهذا السم فيه شفاء للروماتيزم والأعصاب وعرق النسا.
واضافت ان العسل يحتوي بجانب الماء والسكريات على العناصر المعدنية والفيتامينات التي يمتصها الجسم بسهولة خلال ساعة من تناول العسل كما يحمل املاحا ومعادن واحماضا وانزيمات وبعض حبوب اللقاح والبروتينات والعسل يستخدم كعلاج طبي لكثير من الامراض وكتقوية لجهاز المناعة وحسب الدراسات فان التجارب المخبرية اثبتت انه عندما يذاب العسل بالماء يحافظ على مكوناته ويصل الى الدم بسرعة اكبر.
واشارت المهندسة امل عبدالكريم الى ان الجمعية الالمانية لتربية النحل افادت بان الانزيم يعمل عندما يكون الرحيق في حالة سائل وداخل الزهرة وبمجرد ان تمتصه النحلة وتضعه في العيون السداسية حتى تقيه من التعفن فيتوقف عن النشاط ويحافظ على مكوناته ولا ينشط الانزيم الا عند خلط العسل بالماء مجددا.
http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesP...03&********=ar


فلسطين/مركز معاً يوقع منح للمؤسسات القاعدية في الكفريات ويوزع خلايا نحل


طولكرم- معا- ضمن مشروع تعزيز الأمن الغذائي عبر بناء القدرات الممول من الحكومة الاسترالية والمنفذ بالشراكة مع مؤسسة أفيدا، وقع مركز العمل التنموي/معا مؤخراً، اتفاقيات منح لثلاث مؤسسات قاعدية في الكفريات- محافظة طولكرم.
وإستفادت من الاتفاقيات جمعية كفر عبوش للتطوير الزراعي، لجنة المرأة في نادي إتحاد كفر زيباد الرياضي ولجنة المرأة في كور، حيث تهدف هذه المنح إلى مساعدة المؤسسات القاعدية بالقيام بالمشاريع والأنشطة التي تستهدف النساء والمزارعين ولتعزيز استدامة المؤسسات المالية.
كما بدأت أيضا الدورة الأولى لتنمية المشاريع الصغيرة عبر القروض، مستهدفة النساء في اربع قرى من تجمع الكفريات "كفر عبوش، كفر زيباد، كفر جمّال و كور حيث تساهم هذه القروض في تحسين المستوى الاقتصادي للمرأة عبر القيام بنشاط تجاري وخدماتي وزراعي.
كما قام مركز معا، ضمن مشروعي تعزيز الأمن الغذائي عبر تطوير القدرات في الكفريات- محافظة طولكرم ومشروع تعزيز الاقتصاد النسوي الزراعي في طمون ووادي الفارعة، بتوزيع 340 خلية نحل على 100 مستفيدة في الكفريات و20 مستفيدة في طمون ووادي الفارعة، وذلك بعد تلقيهن دورة متخصصة ومكثفة بتربية النحل لتصبح المرأة قادرة على متابعة المنحلة والدراية بأدوات المنحل والمتابعات المستمرة والمعرفة الكاملة بأعداء وأمراض النحل.
وحول المشروع قالت مديرته شروق حجاوي من مركز معا، أنه يعزز دور المرأة الريفية في دعم الاقتصاد الفلسطيني، ويفتح لها أبواباً جديدة في العمل البيتي في مهنة جديدة عليها وغير مكلفة.
http://www.maannews.net/arb/ViewDetails.aspx?ID=379830


16‏/04‏/2011

السعوديه/ذهبية معرض جنيف الدولي لكرسي بقشان لأبحاث النحل


عبدالمحسن الحارثي ـ الرياض
حصل كرسي المهندس عبد الله بقشان لأبحاث النحل في جامعة الملك سعود على الميدالية الذهبية عن الابتكار الذي قدمه الأستاذ الدكتور أحمد الخازم المشرف على الكرسي في معرض جنيف العالمي للمخترعين في دورته التاسعة والثلاثين، المقامة حالياً في مدينة جنيف بسويسرا، وضم المعرض أكثر من 1000 اختراع وابتكار، قدمها 750 مخترعاً من 45 دولة من مختلف دول العالم.
ويعد المعرض من أهم المعارض المهتمة بالابتكارات والاختراعات المقدمة من الأفراد والهيئات، وحلقة الوصل بين المخترعين والمستثمرين، الذين اهتموا بالابتكار العربي أيما اهتمام، وعدوه إنجازاً متميزاً في صناعة النحل، ستنتقل به نقلة نوعية في المناطق الحارة والمناطق ذات الرطوبة المنخفظة.
وقال الدكتور أحمد الخازم المشرف على كرسي المهندس عبدالله بقشان لأبحاث النحل إن ابتكاره عبارة عن نظام يمكن من خلاله التحكم في تنظيم الرطوبة والحرارة داخل طوائف نحل العسل بالزيادة والنقصان، حتى يتم الوصول إلى الدرجة المثلى المناسبة لتربية أطوار نحل العسل الصغيرة، وهو ما يحل مشاكل كثيرة تكبد مربيي النحل في المناطق الحارة خسائر جسيمة أخطرها فقدان النحل، وقلة إنتاج الطائفة من العسل، حيث أثبتت النتائج الأولية للدراسات العلمية التي قام بها كرسي المهندس بقشان أن الخلية الجديدة خفضت من نسبة فقدان النحل في المناطق الحارة، وهو ما انعكس إيجابياً على زيادة إنتاج العسل، وغيره من المنتجات المرتبطة بالنحل، كغذاء الملكات، وسم النحل المهمين في هذه الصناعة أكثر من العسل ذاته.
http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20...0412411495.htm

الأردن/عالم نحل ألماني يحاضر في « الوطني الزراعي»


السلط – الدستور – رامي عصفور
استضاف الاتحاد النوعي للنحالين الأردنيين العالم الألماني البروفسور يورغن تاوتز الذي يعد من أشهر علماء النحل على مستوى العالم حيث قدم محاضرة في المركز الوطني للبحث والإرشاد الزراعي حول علم البيولوجيا والسلوك الحياتي لنحل العسل.
واشار تاوتز الى أن العسل من الكائنات فائقة التنظيم والقادرة على التعلم مثل قدرتها على العد حتى الرقم أربعة كما بين أن النحل قادر على إدارة الخلية من خلال التحكم بحرارة الخلية فيما أشار إلى أن النحل هو الكائن الوحيد إلى جانب الإنسان القادر على التحكم في بيئته عكس باقي الكائنات التي تتحكم بها البيئة .
وبين مدير عام المركز الوطني الدكتور فيصل عواودة ان البروفسور يورغن تاوتز من أشهر علماء العالم في هذا المجال حيث نشر ما يزيد عن 500 ورقة علمية محكمة فضلا عن عدد من الكتب المتخصصة على هذا الصعيد ، كان أشهرها كتاب نحل العسل المعجزة، الذي ترجم إلى18 لغة عالمية من بينها اللغة العربية حيث فازت النسخة المترجمة إلى العربية بجائزة جامعة فيلادلفيا في العلوم البحتة والطبيعية للعام الماضي.
وأشار رئيس الاتحاد النوعي للنحالين الأردنيين الدكتور نزار حداد إلى أن زيارة البروفسور الألماني تأتي ضمن سياسات الاتحاد لتعزيز العلاقة بين مجموعة الباحثين الألمان التي يرأسها البروفسور وفريق البحث الأردني في المركز الوطني إضافة إلى بناء الجسور بين مربي النحل في كلا البلدين.
http://www.addustour.com/ViewTopic.a...3_id318315.htm

حبوب اللقاح لعلاج أمراض الروماتيزم والجلدية والجهاز العصبى والذاكرة


لعلاج الأمراض الروماتيزمية:
يحدث هذا المرض نتيجة خلل فى نظام المناعة الداخلية الذاتية لجسم الإنسان، والسبب الحقيقى لحدوث هذا المرض لا يزال غير معروف بالتحديد، ومن الثابت أنه يصيب النساء أكثر مما يصيب الرجال، وأكثر المفاصل تعرضاً لهذا المرض هى المفاصل الصغيرة لليد، حيث يحدث تورما واحتقاناً شديداً فى المفصل، كما تزداد كمية السائل داخل المفصل (ارتشاح) مما يسبب له التورم, ويحدث كذلك ضمور واضمحلال فى غضروف المفصل واستبداله بنسيج ليفى مما يجعل المفصل غير قادر على الحركة أو أداء وظيفته, وقد تتقدم الإصابة بالمرض لتشمل مفاصل الرسغ والكوع والكعبين والركبتين حيث يشعر المريض بتصلب شديد وخاصة عند بدء الحركة فى الصباح، وقد تشمل الإصابة أيضاً مفاصل العمود الفقرى أو مفاصل الفك.
ويصاحب ظهور المرض أعراض عامة فى الجسم كارتفاع قليل فى درجة الحرارة، ونقص فى وزن الجسم، وأنيميا ( فقر فى كريات الدم الحمراء)، وهذا النوع من الأنيميا لا يستجيب للعلاج بمركبات الحديد المعروفة, كما قد يصاب المريض بنوبات من العرق أو الشعور بالبرد، كما تتضخم الغدد الليمفاوية الموجودة بالجسم وكذلك الطحال.
وقد أظهرت حبوب اللقاح قدرتها على علاج روماتيزم المفاصل والعضلات والتهابات الأعصاب إذا ما استخدمت بمفردها أو مع عسل النحل.
لعلاج الأمراض الجلدية:
استخدم الأطباء حبوب اللقاح بمفردها أو حبوب اللقاح المخلوطة بعسل النحل فى حالات الإصابة بحب الشباب، وكانت النتائج حسنة دائماً مع ملاحظة أن الشفاء الكامل كان يتم بعد وقت طويل, وفى جميع هذه الحالات كان يستخدم مخلوط العسل وحبوب اللقاح كدهان موضعى.
كما استخدمت حبوب اللقاح أيضاً فى علاج قروح الفراش الناتجة من الرقاد فترة طويلة على الفراش كما يحدث فى حالات الأمراض المزمنة، والتى تحدث فى مناطق ارتكاز الجسم على الفراش من أعلى الآلية وأسفل الظهر، ووجد أنها تلتئم بسرعة بدهانها بالعسل.
كما أظهرت حبوب اللقاح نجاحاً كبيراً فى علاج تقرحات الجلد والتهاباته المختلفة عن طريق استخدام ضمادات محلول حبوب اللقاح والعسل، وكان لها تأثير ممتاز على سير الالتئام والترميم فى كافة القروح الجلدية وعلى مكافحة الانتان المرافق أو المسبب للآفة.
ومن أحدث الاكتشافات فى عالم الطب، علاج حساسية الجلد بحبوب اللقاح وخاصة المزمنة منها.
استخدام حبوب اللقاح عن طريق الفم أو عن طريق الاستخدام الخارجى يساعد على التئام الجروح وخاصة الجروح الناتجة بعد العمليات الجراحية، حيث أظهرت حبوب اللقاح نجاحاً فائقاً فى شفاء والتئام الجروح على أحسن صورة.
لعلاج أمراض العيون:
نظراً لاحتواء حبوب اللقاح على كمية كبيرة من فيتامين " أ " فإنه يمكن استخدامها لعلاج حالات الضعف البصرى وخاصة أثناء الليل أو عند انخفاض الضوء، وهذا ما يسمى بمرض العشى الليلى، حيث يدخل هذا الفيتامين فى تركيب العصبات والمخروطيات التى تعتبر بمثابة مستقبلات الضوء فى الشبكية.
حبوب اللقاح لعلاج أمراض الجهاز العصبى واضطرابات الذاكرة:
لعلاج أمراض الجهاز العصبى:
استخدمت حبوب اللقاح بنجاح تام فى علاج الاضطرابات العصبية ومنها:
التوتر العصبى
الإرهاق والتعب الشديد
حالات الانهيار العصبية مع صورة صحية متدهورة
اضطرا بات الذاكرة
وقرر كثير من الباحثين أن حبوب اللقاح علاج ممتاز للاضطرابات العصبية، وأنه يمكن استخدامها كمادة مهدئة, وكثير من الباحثين فى العصر الحاضر يصف العلاج بحبوب اللقاح قبل النوم للمرضى الذين يعانون من الأرق، وقد وجد أنه يسبب لهم نوما هادئاً.
http://www.alnilin.com/news.php?action=show&id=30259


مكونات عسل النحل الطبيعى


يتكون قوام العسل من: البروتين، وأنواع مختلفة من السكر، وكثير مز الأملاح المعدنية كالحديد والنحاس والمنجنيز والكالسيوم والكبريت والصوديوم والفوسفور..
كما يحتوى العسل على جميع الأحماض الأمينية التى يحتاج إليها الجسم تقريباً, والعسل وإن اختلف باختلاف نوع النبات المجموع منه الرحيق والظروف المحيطة من حيث نوع التربة والتسميد والظروف الجوية إلا أنه يتكون غالباً من:
ماء 16% - سكر فواكه(فركتوز) 41% - سكر عنب (جلوكوز) 34% - سكر قصب 3% - دكسترين 1.7% - بروتين 0.3% - نيتروجين .04 % - مواد غير معدنية 3.43 % - رماد (أملاح) 0.81 %.
الفيتامينات الموجودة بالعسل
يحتوى العسل على معظم الفيتامينات اللازمة لنمو الجسم وحفظه أهمها :
فيتامين ب1 ( ثيامين ):
هام جداً فى عملية تمثيل المواد الكربوهيدراتية داخل الجسم والاستفادة منها, وهو أيضاً ضرورى للوقاية من التهاب الأعصاب المؤدى إلى مرض البرى برى, كما أن له أهمية قصوى فى انتظام عملية الهضم والمحافظة على الشهية للطعام, كما أظهرت التجارب أن لفيتامين (ب) تأثيراً على الغدد الصماء. كما تتأثر الغدد التناسلية فى الذكر والأنثى بنقص هذا الفيتامين.
فيتامين ب2 (ريبوفلافين):
ضرورى جداً لحيوية الجسم، ويساعد على تأخير الشيخوخة, ونقص فيتامين (ب2) يؤدى إلى: تشقق الشفاة فى زوايا الفم ، ويصبح الجلد حول الشفاه خشناً, كما أن نقص هذا الفيتامين يؤثر كثيراً على العين، حيث لا تستطيع العين تحمل الضوء، وتكثر الدموع مع الشعور بحرقان مما يؤدى الى تورمها, وتظهر خشونة فى الأجفان، وتصبح العين مجهدة ضعيفة الرؤية, وقد دلت التجارب على أن العسل يحتوى على كمية كبيرة من الريبوفلافين بما يعادل الموجود منه فى لحم الدجاج، أو ما يعادل سبعة عشر ضعفاً كالموجود فى المشمش الطازج، وستة عشر ضعفاً كالموجود فى عصير العنب والتفاح الطازج، وخمسة أضعاف الجبن القليل الدسم والفراولة والجزر.
فيتامين ب3 (بانتوثينيك):
وهو ضرورى لتكوين مادة (الأستيل كوليد) اللازمة للجسم, ونقصه يؤدى إلى: إتلاف الغدد الكظرية(غدد فوق الكلى)، وبياض الشعر وتساقطه، وتقرحات فى القناة الهضمية، واضطرابات فى الجهاز العصبى. والعسل به كميات صغيرة من فيتامين (هـ)أو البيوتين الذى يساهم فى عمليات التمثيل الغذائى, ونقصه يؤدى إلى جفاف والتهاب الجلد, ونقص الهيموجلوبين، وكذا جفاف الأغشية المخاطية. وبالعسل أيضاً كمية قليلة من حمض الفوليك الذى يساعد الجهاز الهضمى على القيام بوظائفه على الوجه الأكمل، وتكوين كرات الدم الحمراء, ونقصه يؤدى إلى الأنيميا الخبيثة وأمراض الكبد والبنكرياس. كما وجد أيضاً بالتجارب التى أجريت فى تغذية الكتاكيت والفئران أن العسل يحتوى على كميات من فيتامين (ك) الذى يساعد على تجلط الدم.
فيتامين ب6 (بيريدوكسين):
وله دور هام فى عملية تمثيل المواد البروتينية، كما يحافظ على التوازن والتبادل الغذائى داخل أنسجة الجسم, ويؤدى نقصه إلى: التهاب فى الجلد، واضطرابات الأعصاب، وضعف العضلات.
فيتامين ب5 (نيكوتنيك أو نياسين):
وهو الفتيامين المانع لمرض البلاجرا أى مرض الجلد الخشن, وتشمل أعراض البلاجرا ثلاثة أجزاء: الجلد و الأغشية المخاطية والجهاز الهضمى, حيث يصاب الجلد بالتشقق فى الأجزاء المعرضة لأشعة الشمس كالأيدى والأرجل والرقبة، فيصبح الجلد خشناً، وقد يؤدى ذلك إلى التقرح, أما الأغشية المخاطية: فيحدث التهاب فى الأنف والفم والزور, ويحمر لون الفم ،ويلتهب اللسان ويتورم مع تكوين تقرحات على جانبيه.
وفى الجهاز الهضمى يحدث نقص هذا الفيتامين اضطرابات مما يقلل إفراز حمض الأيدروكلوريك, وقد يحدث إسهال شديد فى الحالات الحادة, وهناك أعراض أخرى كالإصابة باضطرابات الأعصاب، والصداع، وشلل الأطراف، وضعف فى الذاكرة. ومعظم هذه الفيتامينات مصدرها حبوب اللقاح، ولذلك فإن أى محاولة لتخليص العسل من حبوب اللقاح هى محاولة لتخليصه من هذه الفيتامينات الهامة.
هذا فضلاً على أن العسل يحتفظ بفيتاميناته سليمة على عكس كثير من الخضروات والثمار, فالسبانخ- مثلاً- تفقد 50 % من فيتامين (ج) الموجود بها خلال الأربع والعشرين ساعة الأولى من قطفها, وكذلك فإن بعض الثمار تفقد كثيراً من فيتاميناتها بالتخزين, أما العسل فإنه يحتفظ بكل ما فيه من فيتامينات إذا ما حفظ جيداً بالطريقة المناسبة.
فيتامين ج (الأسكوربيك):
يعتبر العسل من أغنى المصادر الطبيعية بهذا الفيتامين, فهو أغنى من كثير من الخضروات والفاكهة, ذلك أن حبوب اللقاح الموجودة بالعسل غنية جداً بهذا الفيتامين، حيث تحتوى حبوب اللقاح على الفيتامين أكثر مما تحتويه الثمار نفسها. ووجود هذا الفيتامين هام جداً بالنسبة للجسم، فهو يزيد من مقاومة الجسم للسموم، ويساعد على تكوين مادة (الكولاجين) فى العظام والأوعية الدموية, كما يساعد الجسم على امتصاص الحديد وتكوين كرات الدم الحمراء، ويحافظ على خلايا الكبد من التلف.
ونقص هذا الفيتامين يؤدى إلى المرض المعروف باسم الأسقربوط, ومن أعراضه: النزيف نتيجة ضعف مقاومة الشعيرات الدموية, تورم اللثة وتقرحها وادماؤها، مما يؤدى إلى خلل فى تكوين الأسنان. كما يؤدى نقص هذا الفيتامين إلى خلل الجهاز التناسلى، وإتلاف خلايا العضلات بما فيها عضلات القلب مما قد يسبب تضخمه.
الكاروتين:
ومنه ينتج فيتامين( أ ) واللازم لنمو الجسم والمحافظة على خلايا الجلد, ومن المعروف أن الكاروتين يتم تحويله إلى فيتامين ( أ ) فى الكبد, ولهذا الفيتامين دور هام فى الإبصار وسلامة القرنية والملتحمة, ونقصه يؤدى كثيراً إلى العشى الليلى، والتهاب الجلد، وضعف عام بالجسم، وتأخر فى النمو.
الإنزيمات الموجودة بالعسل
الانزيمات مواد ضرورية للجسم لما تقوم به من دور أساسى فى إتمام العمليات الحيوية داخل الخلايا فى يسر وسهولة وفى درجة حرارة الجسم العادية, ومن أهم الأنزيمات الموجودة بالعسل:
إنزيم الانفرتيز:
وهو الذى يقرم بتحويل السكر الثنائى (سكر القصب) إلى سكريات أحادية (فركتوز وجلوكوز).
إنزيم الأميليز أو الدياستيز:
ويقوم بعملية تحويل النشا والدكسترين إلى سكروز .
انزيم الكاتالز:
وهو إنزيم مؤكسد- يقوم بتحليل ماء الأكسيجين إلى ماء و أكسجين.
إنزيم الفوسفاتيز:
ويقوم بعملية توليد الفوسفات.
بالإضافة إلى إنزيمات أخرى, وبعض هذه الأنزيمات مصدرها رحيق الأزهار والباقى من افرازات النحلة نفسها, وتتلف هذه الإنزيمات بتعرض العسل للحرارة المرتفعة، أو لسوء حفظه وتخزينه.
الأملاح المعدنية الموجودة فى العسل
يوجد بالعسل بعض العناصر المعدنية, وهذه العناصر وإن كانت توجد بكميات ضئيلة إلا أنها تزيد القيمة الغذائية للعسل عن غيره من المواد السكرية, ومن هذه العناصر ما يساعد الهيموجلوبين على القيام بوظائفه كالحديد والنحاس والمنجنيز, ويحتوى العسل على العناصر المعدنية التى تدخل فى تكوين ( كرووماتين ) الخلايا مثل: الحديد والفوسفور، فتساعد على قيام الخلايا بأعمالها الحيوية, كذلك يحتوى العسل على المغنيسيوم الذى يدخل فى تركيب العظام والعضلات والدم, والصوديوم الذى يوجد بكثرة فى الدم وسوائل الجسم المختلفة، وبكميات أقل فى الأنسجة والأعضاء الأخرى.. والكالسيوم الذى يكثر بالجسم خاصة فى العظام والأسنان والدم, والكبريت وهو لازم لخلايا الجلد والشعر والأظافر, ويوجد اليود، وهو ضرورى لتكوين هرمونات الغدد الدرقية، بالاضافة إلى المنجنيز والبوتاسيوم.
الأحماض الموجودة بالعسل
يوجد بالعسل أنواع من الأحماض العضوية تختلف تبعاً لمصدره, ومنها أحماض الفورميك، و الستريك، و الخليك، و اللكتيك، و البيوتريك، والتانيك, والأوكساليك، والطرطريك. ومع أن للعسل تأثيراً حمضياً، إلا أنه يعتبر مبدئياً طعاماً قلوياً, إذ أن حموضه الطعام أو قلويته تتوقف على النوع السائد من المواد المعدنية الموجودة فيه, ويعتبر العسل كامن القلوية لما يحتويه من عناصر معدنية.
http://www.alnilin.com/news.php?action=show&id=30252



مكونات غذاء ملكات النحل


الغذاء الملكى سائل لونه يميل إلى البياض، يشبه اللبن الكثيف، أو القشدة، تفرزه الشغالات لتطعم به الملكة واليرقات،طعمه حار، حمضى وسكرى قليلاً(pH=3.8 تقريباً) يذوب فى الماء جزئباً وكثافته 1.1 فى المتوسط, والغذاء الملكى هو الذى يحدد مستقبل اليرقات المؤنثة، فإن غذيت عليه طيلة الطور اليرقى (خمسة أيام) أصبحت ملكة طويلة ورشيقة مبايضها كاملة خصبة، وإن غذيت عليه لمدة ثلاثة أيام فقط، واستكمل غذاؤها بحبوب اللقاح المعجون بالعسل (خبز النحل)، أصبحت شغالة عقيمة مبايضها ضامرة أما الذكور فتغذى يرقاتها عليه لمدة ثلاثة أيام فقط، وتستكمل تغذيتها بحبوب اللقاح المعجونة بالعسل لمدة ثلاثة أيام أخرى.
ويوجد الغذاء الملكى بكميات كبيرة فى البيوت الملكية،التى يبنيها النحل لإنتاج ملكات فى حالة فقدان الملكة الأم, وبعد أن ظهرت القيمة الغذائية والعلاجية لهذا الغذاء، اتجه كثير من النحالين إلى استخلاصه من بيوت الملكات التى تبنى طبيعياً بكثرة فى مواسم التطريد، ولكن عندما زاد الطلب عليه فى بعض البلاد وأصبح يباع فى الصيدليات، وزاد سعره كثيراً بدأ إنتاجه فى بيوت ملكية مصنعة بإتباع طريقة التطعيم، وتم استخلاصه وحفظه بطرق معقمة.
والغذاء الملكى سريع التلف، إذ يتأثر بالحرارة والضوء والهواء، ويتدهور بسرعة على درجة الحرارة العادية، وبعد عدة أسابيع يصبح لونه مصفراً أو بنياً برائحة قوية نتيجة لتحلل البروتين، وتزيد سرعة التحلل بزيادة الرطوبة الجوية التى تساعد على تكاثر جراثيم العفن.
مكونات غذاء ملكات النحل:
66% ماء - 12.34% بروتين - 5.46% ليبيدات و12.49% سكريات مختزلة - 0.82% رماد - 2.84% مواد غير معروفة.
وفى عام 977 1 ذكر "يويريش" Yoirish أن بالغذاء الملكى 45.15 % بروتين و 13.55% دهون و20.39% سكريات محولة (جلوكوز و فركتوز)، وأن به جميع الأحماض الأمينية المعروفة وبعض العناصر المعدنية والفيتامينات, ثم ظهر بعد ذلك أن تركيب الغذاء الملكى يختلف بتأثير عدة عوامل أثناء إنتاجه مثل عمر الشغالات التى تفرزه، ونوعية الأغذية الإضافية المقدمة للنحل، والظروف الجوية.
الليبيدات والأحماض الدهنية:
حمض 10- هيدروكسى- ديسينويك, حمض ب- هيدرركسى بنزويك, 24 ميثلين كولسترول, استرات حمض 10 هيدروكسى-2- ديسينويك, أحماض ميرستيك, بالمتيك, وستياريك, سيباريك,أديبيك, بيمليك, سوباريك.
وأمكن عزل 3 مكونات جديدة من الغذاء الملكى صنفت إلى أحماض (8- هيدروكسى أوكتانويك) و (3 - هيدروكسى ديسينويك) و (مشابه دكسترو روتارى لحمض 3- 10- دكسترو ديسينويك).
ثم أمكن معرفة أن فى الغذاء الملكى 26 أو أكثر من الأحماض الدهنية أمكن تمييز 12 منها وهى: لوريك – وأنديسينويك – كبريك – نونانوبك – بالميتولييك -بالميتيك - ميريستولييك - تراى ديسينويك – ميرستيك - ستياريك – لينولييك - أرا شيديك.
المواد الكربوهيدراتية:
أمكن تمييز مجموعة من السكريات فى الغذاء الملكى وهى: جلوكوز- فركتوز- سكروز- مالتوز- ريبوز- مانوز- ايزوملتوز- جنتيولوز - تريهالوز – ونيوتريهالوز - تورانوز.
الأحماض الأمينية والبروتينات:
عند بدء الاهتمام بالغذاء الملكى أمكن تمييز الأحماض الأمينية التالية فيه بصفة رئيسية وهى:
حمض أسبارتيك - ليسين - سيرين – حمض جلوتاميك – برولين – فالين – ألانين – جليسين – ثريونين – تريبتوفان – هستيدين – أرجنين - سيستين, وفى عام 1957 نشر "جاكولى" و "سانجوينتى" أنهما فصلا مادة (أدينوسين داى فوسفات) ومادة (أدينوسين تراى فوسفات) فى الغذاء الملكى بكميات 185.2 ميكروجرام و302.1 ميكروجرام لكل جرام من الوزن الجاف على الترتيب.
الفيتامينات:
لوحظ أن الغذاء الملكى يحتوى كميات كبيرة من حمض بانتوثينيك تصل إلى 6 أضعاف كمياتها فى الخميرة وقد تأكد وجوده فى جميع التحليلات، وكذلك فيتامينات ب6- ثيامين(ب1) – ريبوفلافين – حمض اسكوربيك - حمض نيكوتنيك(مانع البلاجرا)- بيوتين – بيريدوكسين.
ولاحظ "هايداك" أن طوائف النحل انتى تغذى إجباريا على مواد بديلة لحبوب اللقاح (الخميرة والدقيق) يكون محتوى الغذاء الملكى الناتج منها من الفيتامينات أقل من مثيله فى الطوائف الحرة التى تتغذى على حبوب اللقاح التى تجمعها من الأزهار خاصة فى حمض بانتوثنيك ونياسين وثيامين وبيريدوكسين وكذلك ب 6 وحمض نيكوتنيك وحمض فوليك وكولين.
محتوى الغذاء الملكى من أسيتايل كولين:
من المعروف أن مادة اسيتايل كولين تعمل على توسيع الشرايين, وأمكن تعريف جزءين من مكونات الغذاء الملكى لكل منهما الخواص الكيميائية والطبية لهذه المادة وكان مقدارهما 1.05 ملليجرام لكل جرام من الغذاء الملكى الطازج.
طرق حفظ غذاء ملكات النحل:
لحفظ الغذاء الملكى يجب أن يعبأ بمجرد استخراجه فى زجاجات متعادلة معقمة، يفضل أن تكون صغيرة الحجم واسعة الحلق ملساء حتى يمكن تنظيفها بعناية، وأن يكون لونها داكناً حتى لا ينفذ منها الضوء، ويفضل أن تملأ الزجاجات حتى نهاياتها لكى نتلافى تأثير الهواء عليه أو تملأ إلى 9/10 فقط وتكمل بمثبت (كحول 45%)، وتسد فى الحال، ويبرشم طرفها العلوى بالشمع ويكتب عليها تاريخ واسم المنتج، وتلف بغلاف مناسب ويمكن حفظها لمدة شهرين على درجة حرارة منخفضة 2 مo، أما عند الاضطرار لحفظه عدة سنوات فيوضع فى مثلج عميق (ديب فريزر)، على درجة (- 18 مo )، أو يحفظ على شكل مسحوق جاف، وقد يستعمل مخلوطاً بالعسل.
طرق حفظ الغذاء الملكى:
أولاً: فى الصيدليات:
1- طريقة "دو بلففير" ويسمى الناتج مصل النحل Apiserum:
يذاب الغذاء الملكى فى شراب العسل المحتوى على13.5 % كحول، فالماء يذيب الأملاح والسكريات والبروتينات والخمائر وجميع فيتامينات مجموعة"ب" وجزئياً فيتامين "ج"، أما الكحول فيذيب الأحماض والقواعد العضوية، وكذلك الدهون، فيحقق هذا الشراب إذابة كاملة للعناصر الفعالة فى الغذاء الملكى، ثم يحفظ فى أمبولات مختومة لمدة قد تصل إلى سنتين.
2- طريقة التجفيف بالتبريد (التجفيد):
يذاب الغذاء الملكى فى كمية من الماء ثم يطلق فى جهاز النجفيد (بين "-40 " مo و"-55" مo )، ويبخر منه الماء بتفريغ الهواء حتى يصبح الضغط 50 ميكروناً فقط بدلا من 76 مليون ميكرون (الضغط الحوى العادى)، لكى يحتفظ بخواصه سليمة، وتصعق الميكروبات بالتيار الكهربى، وتحجز بمرشحات تحتوى على جزئيات الزجاج المطحون، ويحتوى الناتج على نسبة تقل عن ½ % من الماء، وعند إضافة الماء إليه للاستعمال يستعيد كل خواصه ويستعمل فى تركيب الحقن، أو يشرب عن طريق الفم.
ثانياً: طرق الحفظ لدى المنتجين:
إذا لم تتوفر الثلاجات، يخلط الغذاء الملكى بالعسل، ليعمل على حفظه مع بيان نسبة العسل على الأوعية، فإذا كان الغذاء الملكى وفيراً يمكن حفظه بحالة مركزة بنسبة 1:1 على أن يخفف بالعسل عند البيع، أو يعبأ مباشرة بالنسبة الملائمة للاستعمال وهى 1جم من الغذاء الملكى: 100جم من العسل، وعلى أن يكون الخلط كاملاً متجانساً، ويفضل أن يحفظ هذا الخليط على درجة 8-10 مo
http://www.alnilin.com/news.php?action=show&id=30253

شمع النحل واستخداماته الطبية


شمع النحل: 
شمع النحل من أغلى وأقيم أنواع الشموع، وكانت له أهمية كبيرة جداً فى العصور السالفة، ولكن قلت أهميته فى العصر الحديث، نظراً لاكتشاف المواد الشمعية الأخرى والمواد الشبيهة بالشمع التى حلت محله فى كثير من الصناعات، وقد استعمل فى تحنيط الموتى وإضاءة المساكن والمعابد وعمل نماذج التماثيل، ثم دخل فى حوالى 250 صناعة، ولا يزال شمع النحل هو الوحيد الذى يدخل فى صناعة المواد الطبية وأدوات التجميل والأساسات الشمعية، وقناديل الإضاءة (المستعملة فى المعابد والكنائس) بالإضافة إلى أفضليته فى الصناعات الأخرى.
شمع النحل من أغلى وأقيم أنواع الشموع
تركيب الشمع:
بالشمع حوالى 15 مادة كيميائية منفصلة، ويحتوى على: 70.4 – 74.9 % من الإثير المركب للأحماض الدهنية , 13.5- 15.5% من الأحماض الحرة " سيراتين، نيوسياتين، ميلسين, مونتامنين" و 12.5- 15.5 % مواد هيدروكربونية مشبعة "بنتاكوزان، هبتاكوزان، جنبراكوزان، جنبراكونتان" وكذلك مواد ملونة ومواد عطرية تكسبه اللون المميز والرائحة الطيبة والمواد المعدنية.
المصادر العلاجية:
تعزى القيمة العلاجية لشمع النحل إلى مكوناته الأساسية من الكحولات الدهنية والصبغات والسيرولين وفيتامين" أ " (الجرام الواحد من الشمع به 49.6 وحده من فيتامين أ ) والمواد المانعة لنمو البكتريا، وللشمع خواص مطرية (ملينة) و ملطفة ومهدئة و مضادة للالتهابات، وعلاوة على ذلك فإن المواد الملونة وغيرها التى لم تدرس بعد، والتى تستخلص من النباتات ترتبط بهذه الخواص العلاجية وتعمل بالارتباط مع منتجات النحل الأخرى.
مصدر الشمع الخام:
المصدر الرئيسى لشمع النحل هو الخلايا ذات الأقراص الثابتة التى تقطع وتهرس أقراصها لاستخراج العسل منها وخاصة من طرود النحل التى تقطن الغابات الأفريقية والآسيوية، أما المناحل الحديثة فنظراً لاستعمال الفرازات لاستخراج العسل منها وإعادة أقراصها سليمة فى الخلايا بعد ذلك، فلا تنتج إلا مقداراً بسيطاً من الشمع، عبارة عن الأغطية الرقيقة التى تغطى العسل الناضج وتكشط عند الفرز، وكذلك الزوائد الشمعية التى قد يبنيها النحل فى الخلايا عند نقص الأقراص المضافة إليها، علاوة على الأقراص القديمة والمكسرة التى لا تصلح لإعادة استعمالها.
بناء الأقراص الشمعية:
عند رغبة النحل فى بناء الأقراص الشمعية تتناول الشغالات كميات كبيرة من العسل، وتتشابك مع بعضها البعض بشكل سلاسل رأسية متجاورة ومتراصة عند المكان الذى ستبنى فيه القرص، حيث تبدو ساكنة، بينما تقوم أعضاء الهضم والإفراز بتحويل محتويات حويصلة العسل إلى طاقة وشمع، تبدأ ببنائه فى ظرف 48 ساعة فتظهر إفرازات الغدد الشمعية بشكل قشور بيضاوية على السطح السفلى للحلقات البطنية 3 و 4 و ه و 6، فترتكز الشغالة على رجليها الوسطيتين والرجل الخلفية اليمنى بينما تزيل القشرة الشمعية بواسطة مخالب الرجل الخلفية اليسرى، وتناولها إلى الرجل الأمامية، التى ترفعها بدورها إلى الفكوك العليا، حيث تمضغها قبل أن تضيفها إلى القرص، وبعد المضغ يتحول الشمع الشفاف إلى لون معتم قليلاً وتزداد مرونته بفعل اللعاب، وتستغرق عملية إزالة القشرة الشمعية الواحدة ومضغها وتثبيتها حوالى 4 دقائق.
ويحتاج إفراز الشمع إلى درجات حرارة عالية نسبياً ( 33 – 36 o م )، وتضطر الشغالة إلى استهلاك كميات كبيرة من العسل حتى تقوم بالإفراز، إذ يتكلف الكيلوجرام الواحد من الشمع كمية تتراوح بين 5- 25 كبلو جرام من العسل، وتستهلك أقل كمية عندما تكون الشغالة فى أنسب سن للإفراز.
وعادة يبنى القرص من أعلى إلى أسفل، ولكن عندما تضطر الشغالة قد تعمل العكس، وغالباً يبدأ بناء القرص فى نقطتين أو أكثر تبعدان عن بعضهما بوصة واحدة على خط قد يكون مستقيماً أو غير مستقيم، وبزيادة مساحة الأجزاء المختلفة تتقابل حوافها، وتكون قرصاً واحداً، وقد تبدأ أقراص أخرى فى نفس الوقت موازية للقرص الأول، ويبعد منتصف أحد القرصين حوالى بوصة عن منتصف القرص الموازى له.
شمع النحل لعلاج التهاب الجيوب الأنفية:
الجيوب الأنفية جزء مهم فى الجهاز التنفسى لأنها متصلة بالممرات الأنفية، وتساعد على ترشيح وترطيب وتدفئة الهواء الذى نتنفسه، ونظراً لأنها مساحات مجوفة فى العظام فإنها تؤثر فى الصوت وتخفف وزن الجمجمة.
والأغشية التى تبطن هذه الجيوب سمكها حوالى مليمتر واحد مغطاة بوسادة من الأهداب أو الشعيرات الدقيقة، و هى تشبه السطح الداخلى للأنف الذى له بطانة مماثلة، وتتحرك الأهداب للأمام وللخلف فتعمل هذه الحركة على طرد المخاط من التجويف، ولها تنظيم فى غاية الكفاءة للتنظيف الذاتى.
وعند التهاب جيب أو أكثر من الجيوب الأنفية عادة ما يظهر على أساس من التفاعل القلوى للبول وعند مضغ شمع العسل يتحول تأثير البول إلى حمضى بدلاً من قلوى، أى أنه يغير كيمياء الجسم بسرعة غريبة، ولذلك فإن الشخص المصاب باضطراب فى الجيوب الأنفية يجب أن يتذكر أنواع الطعام التى تسبب له تفاعلاً قلوياً للبول ويتجنبها حتى يشفى من هذه الاضطرابات.
وكمية شمع العسل لمضغة واحدة يمكن تقديرها بمثل مضغة عادية من اللبان، فتؤخذ مضغة واحدة من شمع العسل كل ساعة لمدة 4- 6 ساعات، وتمضغ كل كمية لمدة 15 دقيقة، ثم يلفظ الباقى منها، فإذا كانت الإصابة حادة فإن 4- 6 مضغات تزيل أعراض المرض فى ظرف يوم واحد أو نصف يوم حيث يتفتح الأنف ويزول الألم، ويعود النشاط للجسم وتصبح الجيوب الأنفية طبيعية.
ومن المستحسن أن تؤخذ مضغة واحدة من شمع العسل مرة يومياً لمدة أسبوع آخر لمنع عودة المشاكل فى الحال.
وينصح "جارفيس" كذلك بتناول الشخص شمع العسل بهذه الطريقة مرة فى اليوم، منذ افتتاح المدارس والجامعات فى بداية الخريف حتى الأجازة فى شهر يونيو، مع أخذ ملعقتين صغيرتين من العسل عند كل وجبة غذائية، مع تنظيم تناول الطعام فغالباً لا يتوقع عودة التهابات الجيوب الأنفية أو الإصابة بالإنفلونزا أو البرد بالرأس، أى أن شمع العسل يقى الجهاز التنفسى من الأمراض.
وينصح دكتور "جارفيس" أيضاً الأشخاص الذين يتعرضون للإصابة بالانفلونزا، أو حمى الدريس، أو غيرها من اضطرابات الجهاز التنفسى أن يحتفظوا بما يكفيهم من الأقراص الشمعية (سواء كان بها عسل أو سبق فرزها)، أو يطلبوا من النحالين فى موسم فرز العسل أن يعطوهم كمية من شمع العسل الناتج عن كشط الأقراص المفروزة، وإذا أصبحت جافة عند استعمالها يضاف إليها بعض العسل عند المضغ، إذ يعمل هذا الشمع كعامل مخفف لأمراض الحساسية تدريجيًا, ويبدو كذلك أنه مضاد للحساسية.
وقد اتضح حديثاً أن مضغ الحلويات المحتوية على العسل والشمع مفيدة حيث تسبب زيادة إفراز اللعاب الذى يزيد القدرة الإفرازية والهضمية للمعدة، ويزيد من امتصاص المواد الغذائية، ويؤثر جيداً على الدورة الدموية وقوة العضلات، والشمع ينظف الأسنان ميكانيكياً من الرواسب ويقوى اللثة.
http://www.alnilin.com/news.php?action=show&id=30266

خصائص سم النحل وقيمته العلاجية


يتم تكوين وإفراز سم النحل فى شغالة نحل العسل من زوج من غدد السم المتحورة عن الغدد الزائدة ويتم تخزينه فى كيس السم والذى يفرغ محتوياته عند اللزوم فى قاعدة آلة اللسع.
سم النحل:
والنحل حديث الخروج من العيون السداسية به كمية صغيرة جداً من سم النحل, ولكن بتقدم عمر الشغالة تتراكم بها كميات من السم بشكل تدريجى لتصل إلى 0.3 ملليجرام فى شغالة نحل العسل عمر 15 يوم, وعندما يصل النحل إلى عمر النحل الحـارس( 18 يوم ) لا يتم إنتاج كميات إضافية من سم النحل, وبالتالى فإن وزن سم النحل داخل كيس السم لا يتغير كما أن كيس السم لا يمكن أن يمتلئ ثانية إذا تم افراغ محتويانه طبقاً لـ ( Mueller سنة 1938).
أما فى حالة الملكات فإن الملكة بمجرد خروجها من بيت الملكة فإن السم يكون قد تكون بشكل كامل لاحتياج الملكة إليه فى قتل منافساتها, وقد وجد Lauter and Vrla سنة 1939 أن البيئة الغذائية السكرية الخالية من حبوب اللقاح تعتبر غير مناسبة لتكوين سم النحل.
تركيب سم النحل وخصائصه: 
لقد تم نشر وتلخيص المركبات المكونة لسم النحل فى مقالات علمية عديدة مثل Hodgson سنة 1955 و Beard سنة 1963 و Habermann سنة 1972, حيث أن التركيب الكيماوى لسم النحل معقد إلى حد بعيد, فهو يحتوى على مواد عديدة نشطة بيوكيماوياً و نشطة فارماكولوجياً وعلى الأقل فإن هذه المواد تشتمل على ما يلى:
1- الهستامين Histamine
2- الدوبامين Dopamine
3- الميليتين Melittin
وهو بروتين السم الأساسى وهو المسئول بشكل عام عن السمية فى عملية اللسع ويكون 50% من وزن سم النحل الجاف, وهو يؤثر على ما يلى:
* كرات الدم الحمراء ويحللها ويسبب خروج محتوياتها.
* كرات الدم البيضاء ويسبب خروج الإنزيمات منها.
* بعض الأنسجة مسبباً إفرازها لمكونات الهستامين.
* يؤدى إلى ارتخاء الأوعية الدموية وانخفاض ضغط الدم.
* تثبيط بعض الأنشطة الإنزيمية المرتبطة بغشاء الخلية مثل إنزيمات الأسيتيل كولين استيريزس.
* انقباض بعض العضلات الارادية.
* مناطق الشبك العصبية Synpasis.
* مناطق اتصال الأعصاب بالعضلات.
* يسبب قتل بعض أنواع البكتيريا والفطريات.
4- الايبامين Apamin
ويكون 2% من الوزن الجاف للسم, وتتلخص تأثيراته فى التأثير على الجهاز العصبى كما أنه يسبب الشلل وفشل عملية التنفس وذلك عندما تم حقنه فى الفئران الصغيرة.
5- بيبتيد تحطيم الخلايا الحلمية
Mast cell destroying-peptide (MCD peptide) ويكون 1: 2% من الوزن الجاف للسم, وهو يشجع على افراز مادة الهستامين فى جسم الضحية.
6- المينيمين Minimine
ويكون 3% من الوزن الجاف للسم, وله تأثير مانع للتغذية Antifeedant عندما تم اختباره على بعض يرقات الحشرات.
7- إنزيم الفوسفوليبيز أ Phospholipase A
ويعمل هذا الانزيم على الفوسفوليبدات مثل اللسيثين حيث يحللها إلى جزئين الأول حامض دهنى والجزء الثانى هو الليزولسيثين Lysolcithine والذى يحلل كرات الدم الحمراء وتغيير شكل البروتوبلازم فى الخلايا فيسبب انفصال البروتين الدهنى Lipoprotien على هيئة رقائق داخل الخلايا, كما يساعد على انتشار المواد السامة داخل أنسجة جسم الضحية.
8- إنزيم الهيالورونيديز Hyaluronidase
تشترك كثير من سموم الحشرات والثعابين فى وجود هذا الإنزيم بها, ويقوم هذا الإنزيم بتحليل حامض الهيالورونيك Hyaluronic الذى يوجد فى الأنسجة الضامة والسوائل بين الخلايا, وذلك إلى وحدات بسيطة حيث وجدت علاقة بين مرض التهاب المفاصل الروماتيزمى وبين الزيادة فى حجم السوائل بين المفاصل وتركيز البروتين فيها.
وفى سنة 1971 فإن Munjal & Elliott وجدا على الأقل ثمانية مواد بروتينية فى سم النحل يشكل معظمها ثلاثة مواد أساسية هى الفوسفوليبيز أ والميليتين والأبامين.
وتصل نسبة الماء فى سم النحل من 80: 90%, كما يحتوى سم النحل على حوالى13مركب من الزيوت الطيارة توجد فى السم بنسبة 4: 8%. كما وجد أن سم النحل الذى تم جمعه من أماكن مختلفة ومن بلدان مختلفة وفى أوقات مختلفة من العام يحتوى على نفس المكونات البروتينية حيث يدل ذلك على أن النحل عند تخليقه لهذه المكونات لا يتأثر بمصدر حبوب اللقاح.
وحسب Beck سنة 1935 فإن سم النحل عبارة عن سائل شفاف له طعم لاذع وحاد ورائحته عطرية وتفاعله حامضى وكثافته النوعية 1.313, كذلك فإن سم النحل يتحمل درجات الحرارة العالية والمنخفضة, وبتسخينه على درجة 100o م لمدة 10 دقائق لم يؤثر ذلك على صفاته الحيوية.
وسم النحل يجف بسرعة على درجة حرارة الغرفة, حيث يفقد من 60 :70% من وزنه الأصلى أى يصل وزنه إلى 30 : 40% من وزنه الأصلى, وقد وجد Benton & Heckman سنة 1969 أن سم النحل أكثر سمية من سموم الدبابير Wasp venoms.
وفى حالات نادرة فإن لسعة واحدة يمكن أن تسبب موت عن طريق صدمة فرط الحساسية Anaphylactic shock للأشخاص ذوى فرط الحساسية, وهؤلاء الأشخاص يمكن أن يموتوا خلال 30 دقيقة فيما عدا لو تم إسعافهم طبياً بشكل عاجل حيث عادة ما يتكون هذا العلاج من كمادات ثلج وأدرينالين ومضاد للهستامين Antihistamine.
وفى الحالات العادية فإن الشخص الواحد قد يحتاج إلى تلقى 500 لسعة على الأقل وذلك خلال فترة قصيرة لتسبب وفاته بالتسمم المباشر, كما أن Frazier سنة 1967 قـد ذكر أن أحد الأشخاص فى أفريقيا قد تلقى 2000 لسعة وظل على قيد الحياة.
فوائد سم النحل وإمكانية استخدامه:
يستخدم سم النحل بشكل تطبيقى فى الطب بالممارسة, وقد أدخلت منتجات سم النحل فى سوق الأدوية الأمريكية حيث يستخدم لغرضين:
* علاج التهابات المفاصل الروماتيزمية Rhomatoid arthritis
* إزالة الحساسية desenitization من الأفراد ذوى فرط الحساسية .
والفكرة فى استخدام سم النحل فى علاج التهابات المفاصل الروماتيزمية ترجع إلى استخدامه فى القرون الماضية وتعتمد فى جزئية منها على ملاحظة أن النحالين نادراً ما يصابون به.
والعلاج بسم النحل Bee venom therapy والذى يسمى Apitherapy قد تمت ممارسته من مدة طويلة فى أوربا, وخاصة روسيا وتشيكوسلوفاكيا ورومانيا والمانيا, حيث أنه عن طريق اللسع قام الطبيب F. Tertsch سنة 1888 بعلاج وشفاء 173 حالة مصابة بمرض الروماتيزم, فى حين أنه فى سنة 1912 تمكن الطبيب الروسى Lyubarsky من شفاء 554 حالة مصابة بالروماتيزم, وحديثاً فإنه تم تأييد ذلك فى الولايات المتحدة الأمريكية بواسطة كل من Beck سنة 1935 و Haydak سنة 1962 عندما بيعت نسخ كثيرة من كتابيهما, وقد قام Haydak سنة 1952 باستعراض ما نشر فى المراجع الطبية عن هذا الموضوع.
واليوم فإن استخدام سم النحل لهذه الأغراض لم يثبت تماماً حيث أن ذلك يحتاج إلى أبحاث كثيرة, كما أن تأثير سم النحل على إزالة الحساسية من الأفراد ذوى فرط الحساسية مازال تحت البحث, وبالرغم من أن حقـن مستخلص الحشرات بالكامل يستخدم بغرض إزالة الحساسية (جزئياً حيث أن سم النحل النقى غير متوفر بكميات) فإن هذه المستخلصات تحتوى على بروتينات عديدة والتى ليست لها علاقة كيماوية بالبروتينات التى وجدت فى سم النحل النقى, ومع ذلك فإن المواد المحقونة عن طريق آلة اللسع يعتقد أيضاً أنها تحتوى على بروتينات نحل متخصصة تثير الحساسية Specific bee-protein allergen, ولذلك فإن الأطباء المتخصصون فى علاج الحساسية Allergists يفضلون استخدام مستخلص جسم النحلة بالكامل بسبب محتوى السم المنخفض به.
http://www.alnilin.com/news.php?action=show&id=30268

وصفات طبية من عسل النحل




العسل وماء الشعير لعلاج الإسهال:
المكونات: - عسل نحل: ملعقة كبيرة. - ماء شعير: مقدار مناسب.
التحضير والاستعمال: يحلى ماء الشعير بالعسل، ويشرب على جرعات متكررة.
مستحضر العسل والأعشاب المهدئ والمقاوم للأرق:
المكونات: زهر بابونج( 2 ملعقة صغيرة) - أوراق نعناع (طازجة أو مجففة) 2 ملعقة صغيرة - عسل نحل: ملعقة كبيرة.
التحضير والاستعمال: يجهز (منقوع) من كل من البابونخ والنعناع ثم يمزج الاثنان معاً ويحلى المزيج بعسل النحل, يؤخذ هذا الشراب مساءً.
مرهم طبيعى لعلاج الجروح والتقيحات:
المكونات: دقيق درة أو قمح - عسل نحل.
التحضير والاستعمال: تجهز كمية مناسبة متساوية من الدقيق والعسل وبخلط الاثنان ببعضهما، ويستخدم هذا الخليط كدهان موضعى.
مستحضر للسعال المتكرر:
المكونات: - عسل نحل: ملعقة كبيرة. – عصير ليمون: ملعقة كبيرة.
التحضير والاستعمال: يخلط العسل مع عصير الليمون، ويؤخذ من هذا الخليط على حسب الرغبة (يمكن زيادة كمية هذا المستحضر بشرط تساوى كمية العسل وعصير الليمون).
مستحضر للسعال الشديد:
المكونات: - عسل نحل: ¼ فنجان. - عصير ليمون: ملعقة كبيرة. - جلسرين نقى: ملعقة كبيرة.
التحضير والاستعمال: تخلط المركبات ببعضها، ويحفظ الخليط فى زجاجة محكمة، ويؤخذ ملعقة كبيرة من الخليط كل ساعتين أو حسب الضرورة.
مستحضر لعلاج التهاب وألم الحلق:
المكونات: - عسل نحل: 2 ملعقة كبيرة. - جلسرين نقى: 2 ملعقة كبيرة. – عصير ليمون: 2 ملعقة كبيرة. - زنجبيل بودرة: ½ ملعقة كبيرة.
التحضير والاستعمال: توضع المكونات فى برطمان أو وعاء وتسخن فى وعاء آخر مملوء بالماء الساخن حتى يذوب العسل والجلسرين، ثم يرفع الوعاء بعيداً عن السخونة ويقلب الخليط جيداً, يؤخذ ملعقة كبيرة من هذا الخليط مساءً قبل النوم، ويستخدم دافئاً أو معادلاً لدرجة حرارة الغرفة.
مرهم عسل النحل لعلاج جروح الولادة:
لمساعدة التئام الشق الجراحى المعمول بمنطقة العجان لتسهيل الولادة (عملية التوسيع)، يمكن استخدام عسل النحل بمثابة مرهم لدهان منطقة الجرح حيث يؤدى إلى سرعة التئامه، وتخفيف الألم المنبعث منه، علاوة على تطهير مكان الجرح من الجراثيم، وامتصاص الإفرازات الناتجة عنه نظراً لخاصية العسل المميزة فى امتصاص الماء.
عسل النحل علاج لحرقان القلب عند الحوامل:
يعتبر عسل النحل علاجاً آمناً وبسيطاً لمقاومة الشكوى من حرقان القلب بمعنى الشكوى من انبعاث حرقان من فم المعدة و خلف الصدر عند الحوامل، وذلك لأن العسل يقاوم الحموضة الزائدة وينشط عملية الهضم. ويؤخذ منه لعلاج هذه الحالة مقدار ثلاث ملاعق يومياً بعد تناول الطعام.
لتخفيف السعال وخاصة الناتج عن التدخين:
ينقع فى لتر ماء مغلى مقدار 4 ملاعق من بذر الكتان لمدة 3 ساعات مع تغطية الإناء، ثم يصفى الماء، ويضاف إليه عصير ليمونتين وملعقة من عسل النحل, يؤخذ ملعقة من هذا المستحضر عند نوبات السعال.
عسل النحل كمنشط جنسى:
يحتوى عسل النحل على مواد لها علاقة بتنشيط الناحية الجنسية مثل: حمض الأسبارتيك، ونسبة قليلة من الهرمونات، وكمية من فيتامين (هـ). وفى الطب الشعبى الغربى، يقدم عسل النحل مع عشب حشيشة الدينار للعروسين بغرض تحقيق الثبات الجنسى ومقاومة التوتر، وهو ما يساعد عليه هذا العشب، بالإضافة لتنشيط الرغبة الجنسية وهو ما يساعد عليه عسل النحل, و يسمى هذا المشروب ببيرة العسل, وهو شراب غير مسكر نهائياً.
ويحضر بنقع ملعقتين من حشيشة الدينار فى فنجان ماء مغلى لمدة 15 دقيقة ثم يصفى المنقوع ويحلى بملعقة من عسل النحل.
لبخة العسل لعلاج الخراريج:
لتخفيف الألم والتورم (الالتهاب) بمكان الدمل أو الخراج, يجهز خليط مكون من ملعقة كبيرة من عسل النحل وملعقة مماثلة من زيت كبد الحوت، ويوضع كمية من هذا الخليط على قطعة شاش معقم ويوضع الشاش فوق مكان الإصابة ويثبت بضمادة، وتستبدل اللبخة بأخرى كل 8 ساعات.
عسل النحل لعلاج للأرق:
يجهز برطمان زجاجى به ملء فنجان من عسل النحل، ويخلط بمقدار ثلاث ملاعق صغيرة من خل التفاح, يحفظ هذا البرطمان فى غرفة النوم، ويؤخذ منه ملء ملعقة قبل النوم للتغلب على الأرق, ويمكن تكرار نفس الجرعة بعد مرور ساعة فى حالة استمرار الأرق.
لمقاومة أعراض الشيخوخة:
لمظاهر الشيخوخة (فى جميع الأعمار) بنسبة 1:1 أو2:1, ويستعمل 55-75 جراماً من تلك العجينة، حيث تحتوى على مادتى "مثيونين" و "كولين", ولهما فائدة عظيمة للجسم, حيث تزيدان استخراج الكوليسترول منه.
http://www.alnilin.com/news.php?action=show&id=30270


فلسطين/مركز معاً يوزع خلايا نحل على نساء الكفريات وطوباس

جنين - من علي سمودي - قام مركز العمل التنموي" معا" اليوم الجمعة،بتوزيع 340 خلية نحل على 100 مستفيدة في قرية الكفريات و20 مستفيدة في بلدة طمون ووادي الفارعة ، وذلك ضمن مشروعي "تعزيز الأمن الغذائي عبر تطوير القدرات" في الكفريات الذي يجري تنفيذه في محافظة طولكرم ومشروع "تعزيز الاقتصاد النسوي الزراعي" في طمون ووادي الفارعة .
وافادت مديرة المشروع من مركز "معا" شروق حجاوي ، أن الهدف منه تعزز دور المرأة الريفية في دعم الاقتصاد الفلسطيني، وفتح ابواب جديدة لها في العمل البيتي في مهنة جديدة عليها وغير مكلفة .
وذكرت ان التوزيع ياتي بعد تلقي المستفيدات دورة متخصصة ومكثفة بتربية النحل لتصبح المرأة قادرة على متابعة المنحلة والدراية بأدوات المنحل والمتابعات المستمرة والمعرفة الكاملة بأعداء وأمراض النحل.
http://www.alquds.com/node/344561

«مجدي للأغذية» تطرح عسلاً بثلاث نكهات

قدمت شركة مجدي للاغذية قيمة مضافة جديدة ومميزة من العسل الطبيعي والذي يضيف لمنتجات مجدي من البهارات والحبوب والأعشاب جودة جديدة، وبعد دراسات وأبحاث مستفيضة اختار مركز مجدي أن يقدم منتجه الجديد «عسل مجدي» الذي يتمتع بنكهات متنوعة لذيذة طبيعية حسب مصدر الرحيق النباتي الذي يتغذى عليه النحل، وتتميز العبوة بكونها مطاطية قابلة للضغط والعصر ومزودة بصمام يعمل على توقف العسل فور توقف الضغط على العبوة دون أي تنقيط.
البداية كانت مع ثلاثة أنواع هي أولا عسل زهر البرتقال خفيف جدا ولونه يميل بصورة عامة إلى الأصفر العنبري الفاتح جدا أما رائحته فهي زهرية يمكن التعرف عليها بسهولة مع النفحة المميزة لعبق الليمون وعادة ما تكون مركزة وثابتة بدرجة معتدلة، يتميز بمذاق حمضي يخفف من حدة الحلاوة مما يعطيه طعما حلوا خفيفا ولذيذا ومحببا.
والثاني عسل الزعتر الذي يمكن التعرف عليه من لونه العنبري الفاتح ورائحته الزهرية القوية التي تحتوي على عنصر فينولي، مذاقه حلو مع لمسة حامضة صافية وأحيانا مع ملوحة خفيفة، لديه قابلية للتبلور.
http://www.alanba.com.kw/AbsoluteNMN...&zoneid=17&m=0

فلسطين/مديرية زراعة طولكرم تواصل تنفيذ مشاريع لدعم المرأة الريفية



طولكرم- معا- اكدت مديرية زراعة طولكرم ان وزارة الزراعة اولت العديد من المشاريع التي تنهض بالمستوى المعيشي للمرأة الريفية وزيادة دخل الأسر في ظل الظروف الاقتصاديه الصعبة.
واوضحت ان من إحدى تلك المشاريع (مشروع دعم المرأة الريفية في مجال تربية نحل العسل ) وذلك بتمويل من المنظمة العربية للتنمية الزراعية وتنفيذ وزارة الزراعة الفلسطينية.
ويحوي المشروع على العديد من الأهداف منها: توزيع خلايا نحل وعددها 40 خلية بواقع 5 خلايا للمستفيدة الواحدة ويبلغ عدد المستفيدات 8 مستفيدات وتوزيع مستلزمات النحل في قطف العسل وتربيه النحل.
يشار الى أنه سيتم متابعة عمل السيدات المستفيدات من خلال قسم التنمية الريفية وشعبة النحل بمديرية زراعة طولكرم وذلك لإنجاح المشروع.
http://www.maannews.net/arb/ViewDetails.aspx?ID=378672

لبنان/مربو النحل في عكار اشتكوا من تضرر القفران كيميائيا



تضرر عدد من النحالين في عكار جراء تعرض قفران النحل لمبيدات زراعية يستخدمها مزارعون في مكافحة آفات تصيب بساتين الليمون وغيرها في سهل عكار.
واوضح رئيس الجمعية التعاونية المتحدة لتعاونيات مربي النحل في محافظة عكار محمد الخطيب "ان المشكلة نجمت عن عدم التنسيق بين المزارعين الذي رشوا ادوية "ابامكتين" و"ميزورول" لمكافحة الحلزون وديدان اخرى، واصحاب المناحل، ما ادى الى تضرر اعداد كبيرة من القفران ونفوق حشرات النحل فيها، ما أوقع المربين في خسارة كبيرة خصوصا مع بداية موسم النحل.
وطالب الخطيب وزارة الزراعة بـ"استكمال الاجراءات التي اتخذتها لوقف استيراد المبيدات الكيميائية التي تستخدم في الزراعة، والتي تقضي على الحشرات الضارة والنافعة خصوصا النحل او استبدالها بمبيدات بيولوجية لا تلحق اية اضرار".
http://www.lebanonfiles.com/news_desc.php?id=230651

السعوديه/زراعة الطائف: إجراءات لحماية وفصل النحل البلدي عن المستورد


عواض الخديدي - الطائف
أكّد مدير فرع الزراعة بالطائف المهندس حمود الطويرقي أن إدارته تعمل على حماية النحل البلدي من النحل المستورد وذلك بإبعاده بمسافة تضمن عدم الإضرار بالنحل البلدي وذلك في حال تواجد كلا النوعين في منطقة معينة، وقال ردًا على سؤال “المدينة” عن تذمر عدد من مربي النحل البلدي من النحل المستورد وما يلحقه من ضرر في حال تواجدها بالقرب من بعضها البعض: إن فرع الزراعة تنظر في ذلك في حال ورودها شكوى من مربي النحل البلدي بحيث يبعد المستورد بمسافة تضمن عدم الضرر به.
وقال: إنه إذا كانت الأشجار مثمرة فإن النحل المستورد لا يأتي وضرره يكون قليل
وكان عدد من مربي النحل البلدي بالطائف اشتكوا من مهاجمة النحل المستورد لمناحلهم البلدية وما ألحقته تلك المناحل من أضرار بالغة نتيجة هجوم المستورد على البلدي حيث أن حجم النحل المستورد أكبر بكثير من حجم النحل البلدي،وقال المواطن مسفر الزهراني: إن معاناتنا من النحل المستورد كبيرة فما إن نتواجد في منطقة معينة بمناحلنا وننزل بها إلا وتفد إلينا كميات كبيرة من المستوردة والتي تبدأ في مهاجمة خلايا النحل البلدي إضافة إلى ما تنقله من أمراض مثل حشرة ( بق النحل)، وأضاف: ما أن يبدأ موسم جني العسل إلا ونجد الانتشار الكبير من النحل المستورد وعند الانتهاء يختفي ويموت فهو لا يقاوم الجفاف وقلة الثمار مطالبًا في الوقت ذاته مربي النحل المستورد إبعاد مناحلهم من المواقع التي تتواجد فيها المناحل البلدية وكذلك مطالبًا الجهات ذات العلاقة بمنع مربي النحل المستورد من النزول في موقع أو وادي يكون النحل البلدي متواجدًا فيه وذلك من أجل الحفاظ على النحل البلدي وتنميته.
http://www.al-madina.com/node/287832