أهلاً وسهلاً بكم في مدونة منحل الديوانيه ......... يسرنا مشاركتك فيها
Welcome to Diwaniyah Apiary Blog... We are pleased to hear from you

10‏/04‏/2010

بعض المعلومات عن أنواع سلالات النحل


أن من المواضيع المهمه جداً هو أنواع سلالات النحل , فمن المعروف أن هناك العديد من السلالات وكل سلالة لها أشكالها وصفاتها وأنماط خاصة تعيش فيها , إلا إني كلما بحثت في الشبكة العنكبوتية (الانترنت) لاحظت وجود نفس المعلومات بنفس الصياغة والترتيب في عشرات المواقع العربية مما يؤكد عملية النسخ واللصق , والشهادة لله إنها معلومات نسبياً جيده وكافية إلا إنها معلومات لم يحدث لها تحديث وتطوير, فالعلم والعلماء والنحالين من فترة إلى فترة أخُرى يكتشفون أشياء جديدة في عالم النحل , ولهذا جربت البحث في المواقع الأجنبية فاكتشفت وجود معلومات هامة عن بعض أنواع النحل لم تذكر في المواقع العربية , فعلى سبيل المثال ذُكر عيوب بعض السلالات بدون شرح أسباب هذا العيوب , عموما لكي لا أطيل ابدأ بأذن الله :
طبعا بنيت فكرتي على أن أضع الموضوع المنتشر في الشبكة العنكبوتية ومن ثم أضع المواد التي جمعتها من المواقع الأجنبية , ولكي أكون واضح ما قمت به هو البحث والترجمة.
الموضوع الأول : هذا ما ذكر في الشبكة العنكبوتية
النحل الكرنيولى Apis mellifera carnica
و يطلق عليه في بعض الأحيان باليوغسلافي ،أصل هذه السلالة هي الجزء الجنوبي لجبال النمسا وشمال يوغسلافيا، ومن وجهة النظر الاقتصادية يمكن التمييز بين خطوتين مهمتين:
الخطوة الأولى:
قبل الحرب العالمية الأولى حيث تم شحن آلاف الطرود من موطنها الأصلي وتم العمل على إكثارها بطريقة بسيطة طبيعية، حيث تم الانتخاب فيها على أساس الميل للتطريد ولكن كانت النتائج فيها مخيبة للآمال حيث كانت مقدرتها قليلة في إنتاج العسل، وبعضها مازال موجود في سلوفينيا حتى الآن.
الخطوة الثانية:
حدثت في حوالي سنة 1930 حيث تمت تربية هذه السلالة في النمسا على أساس برنامج مخطط بشكل جيد وأنتجت سلالة معينة على أساس أدائها في الإنتاج وميلها للتطريد، هذه السلالات هي التي تعرف الآن باسم الكرنيولى هذا النوع من النحل كبير الحجم لونه رمادي غامق (سنجابي) هادئ الطباع سهل المعاملة ملكاته نشطة في وضع البيض والشغالات تجمع العسل بوفرة، وشمعه ناصع البياض يصلح في إنتاج القطاعات العسلية. طول اللسان من (6.4 - 6.8 ملم)، والشعيرات على الجسم كثيفة وقصيرة،طبقة الكيتين لونها غامق، وعلى الترجتين البطنيتين الثانية والثالثة غالباً يوجد بقع بنية،لون الشعرات في الذكور رصاصي يميل إلى البني. والنحل الكرنيولى يقضى الشتاء في طوائف صغيرة الحجم مع استهلاك كميات قليلة من الغذاء، وتبدأ الطوائف في تربية الحضنة مع أول دفعة تم إحضارها من حبوب اللقاح، وبعد ذلك يبدأ نمو الطائفة. و خلال الصيف تحتفظ الطائفة بعش كبير من الحضنة فقط عندما يكون الإمداد بحبوب اللقاح كاف، بينما تكون تربية الحضنة محدودة عندما يقل فيض حبوب اللقاح، وفى الخريف يتناقص تعداد الطائفة بشكل سريع. حاسة النحل الكرنيولى للتوجيه جيدة جداً وغير ميال للسرقة، واستخدامه قليل من البروبوليس.
مواضيعي المجمعة عن النحل الكرنيولي:
موطنة :
بلاده الأصلية في أسلوفانيا وفي شمال جبال اللب النمساوية.
الشكل:
هو بنفس حجم النحل الألماني , كبير الحجم إلا أن بطنه اضعف. الخطوط لونها رمادي وأحياناً بني فاتح وأحياناً أخُرى بها نقاط. اللسان طويل ما بين 6,5 إلى 6,7 مم . شعره قصير جداً.
أطباعه:
سريع التعود على جميع الظروف المناخية والتضاريسية . هادئ الطبع . نظيف جداً.
مميزاته:
• البوصلة البيولوجية أو حاسة التوجيه قوية جدا لهذا يعيش في الجبال.
• يعيش أكثر من باقي سلالات النحل بزيادة تقدر من 4 إلى 9 أيام.
• ينتج الكثير من الشمع.
• قليل الإنتاج لمادة صمغ النحل (البروبوليس).
• غير ميال للسرقة.
• بعض الأمراض لا تصيبهم مثل nosemia , dysentery
• بإمكانهم العيش في درجات منخفضة جدا.
• لا يستخدمون إلا 50% من العسل في الشتاء وبدون ما يمرضون.
• يستطيعون العيش 150 يوم داخل الخلية في الشتاء بدون ما يخرجون.
• عددهم في الشتاء أقل من باقي السلالات إلا انه مع بداية الربيع يتكاثرون بشكل كبير وملفت ولهذا يسمى بـ spring honey flow bees
• في الشتاء يستهلكون نصف كمية الغذاء الذي يتغذى عليه النحل الايطالي بمعنى أخر أن السلالة الكرنيولي سلالة موفرة واقتصادية.
• تجميع العسل عند النحل الكرنيولي أكثر من القوقازي بـ 37% ومن الايطالي بـ 18%.
• لا تؤثر العوامل الجوية على أعمالهم ما عدى الحرارة والرياح والأمطار الشديدة جداً.
• قوي ضد أمراض العفن.
سلبياته:
• كثير التطريد.
• عدم انتظام العيون السداسية.
معلومات عامة على الكرنيولي:
• يُعد النحل الكرنيولي الموجود في النمسا أكثر إنتاجاً من باقي فصيلته لصمغ النحل (البروبوليس).
• يعتبر النحل الكرنيولي من أذكى أنواع النحل في العالم حيثُ يقوم بتوزيع الطعام على حسب الظروف المحيطة به , فإذا كانت الظروف ملائمة تم توزيع الغذاء بكميات كبيرة وإذا كانت سيئة اقتصد في ذلك, لذلك تجد أعدادهم قليلة في الشتاء مقارنتاً بجميع أنواع السلالات , لان الملكة لا تضع البيض خوفاً من المجاعة.
• بعكس الايطالي لا يمكن دخول خلية ليست خليتهم حيثُ أن البوصلة البيولوجية قوية لديهم ويعرفون جميع الاتجاهات في أصعب الظروف , ومن أسباب دخول النحل الايطالي خلايا أخُرى هو ضعف البوصلة لديهم مما ينتج عن ذلك السرقة بالإضافة إلى قلة الغذاء في الخلية الايطالية, بمعنى أخر من أسباب السرقة عند النحل الايطالي يرجع لسببين:
1- عند قلة الغذاء يسرق من الخلايا الأخُرى.
2- عدم قوة البوصلة البيولوجية مما يتسبب في دخول خلية غير خليتهم وبعد فترة يكتشف انه في خلية أخُرى وقبل أن يغادر ولكي لا يضيع مجهوده يأخذ العسل من الخلية ويرجع لخليته , ومع العلم أن الغذاء متوفر وبشكل كبير في خليتهم, وبسبب عدم معرفته للطرق والاتجاهات تحدث السرقة.
• تتم عملية التطريد على أخر الشتاء , أما إذا حدث في منتصف الربيع فيعود ذلك لخطئ من النحال والأسباب هي:
1- يجب وجود براويز كافية لكي تستطيع الملكة البيض فيها.
2- يجب عدم تعدي عمر الملكة أكثر من سنة.
• كما أسلفت سابقاً بأن النحل الكرنيولي عند شد الشمع تكون العيون السداسية غير منتظمة , فكان نحال من النحالين قبل 60 سنة يعمل على أخذ البراويز المشدودة من النحل الايطالي الذي يُعرف عنه بانتظام العيون السداسية في خليته ووضعها للنحل الكرنيولي.
• يتجمع في الشتاء ويتكور للتدفئة. ولهذا لا يستخدم الكثير من الغذاء لكي يدفئ نفسه بل يتكتل ويتجمع وبهذا التجمع تتولد الحرارة.

هذا ما ذكر عن النحل الايطالي:
النحل الإيطالي Apis mellifera ligustica
أصل هذه السلالة من إيطاليا، وهو نحل صغير الحجم بعض الشئ لسانه طويل نسبياً(6.3 - 6.6 ملم) تم إدخالها إلى ألمانيا سنة 1853 وفى الولايات المتحدة سنة 1856. والى هذه السلالة يرجع الفضل في انتشار وازدهار تربية النحل في المائة سنة الأخيرة. لونها أصفر ذهبي حيث توجد شرائط صفراء على الترجتين البطنيتين الأولتين أو الأربعة ترجات الأولى، بحافة ضيقة سوداء وكذلك على حلقة الصدر الأخيرة. والنحل الإيطالي هادئ الطباع ملكاته بياضة، نشط في جمع العسل، ميال إلى تربية حضنة جيدة وتبدأ الطائفة في تربي حضنة مبكراً محتفظة بمساحات كبيرة من الحضنة حتى الخريف. هذه السلالة قليلة الميل إلى التطريد، تقضى فصل الشتاء في طوائف قوية، تغطى العيون السداسية بأغطية شمعية ناصعة البياض. والنحل الإيطالي مقاوم لمرض الحضنة الأوروبي بعكس السلالات السوداء و لكن يعيب عليها أيضا ميلها إلى سرقة العسل من الخلايا الأخرى
مواضيعي المجمعة عن النحل الايطالي:
موطنة:
موطنة الأصلي جنوب الألب الايطالية وشمال سيسلي.
الشكل:
يعتبر اصغر أنواع النحل الأوروبي من ناحية الحجم , واقصر في طول الشعر, حول البطن خطوط من اللون الأصفر والبني ومنها ثلاثة ألوان:
1-الأول يسمى باللون الجلدي لأنه نفس لون الجلد المستخدم للملابس والأثاث.
2- الذهبي.
3- اللون اليموني الباهت.
اللسان طوله ما بين 6,3 إلى 6,6 مم
أطباعه:
هادئ الطبع جداً , مسالم. إلا المهجن الذي يكون لونه غامق يكون شرس.
مميزاته:
•مقاوم للأمراض نسبياً.
•يكثر من تنظيف نفسه وخليته.
•لا يستخدمون صمغ النحل بكثرة.
•الدقة المتناهية في صنع العيون السداسية.
•رائعون في عملية ختم العسل.
•رائعون في عملية البحث عن الغذاء.
•عملية التطريد قليلة .
•جمع العسل في فترة قصيرة.
السلبيات:
•كثرة السرقة ولهذا أطلق عليه اسم ملوك السرقة King of robbers.
•دخول خلايا غير خلاياهم بسبب التوهان وعدم قوة البوصلة البيولوجية .
•لا يوجد توقيت لديهم لعملية النشاط فالملكة تبيض في أغلب الظروف دون الالتفاف إذا كان الموسم جيد أو من عدمه , مما قد يسبب المجاعة في الخلية.
•منطقة البحث لديهم صغيرة بمعنى أخر مسافة البحث عن الغذاء قصيرة.
•يجب أن يعيش في مناطق كثيفة بالرحيق في موسم الربيع , ويرجع السبب أنهم يبدؤون الربيع بدون طعام لأنهم استهلكوا جميع الغذاء المخزن في الشتاء.
•من اشد الأمراض فتكاً به هو nosemia لأن هذا المرض يصيب النحل الايطالي أكثر من باقي السلالات.
•معرض بشكل كبير للقمل و الأكارين: الذي يصيب الجهاز التنفسي وبشكل متوسط لجميع أنواع العفن و مرض الحضنه الطباشيري - مرض الحضنة المتحجرة .•يأكلون بشراهة.
معلومات عامة عن النحل الايطالي:
•يعيش في الجو الشبه الاستوائي.
•لا يعيش في المناطق الاستوائية والرطبة.
•في الشتاء لا يتكور مثل النحل الكرنيولي , وان حدث التكور فبسرعة يتفككون ولهذا السبب اشتهر النحل الايطالي بشراهته , ولهذا يتغذى بكميات كبيرة جدا في الشتاء لكي يستطيع أن يدفئ نفسه من البرد, والسبب الأخر للشراهة هو وجود حضانة يجب أن تتغذى فمن المعروف أن النحل الايطالي لا يتوقف عن التكاثر , ومن خلال اعتقادي المتواضع أن المشكلة الأولى محلوله وهو تدفئة الخلية وبهذا سوف نقلل الكمية المستهلكة من العسل (طبعا هذا توقع).
•لا يحتفظ بطنه بالفضلات لمدة طويلة ولهذا يعتبر النحل الايطالي أكثر نوع من النحل الأوروبي في عملية التبرز ولهذا ينظف النحل الايطالي خلاياه باستمرار وأكثر من غيره.
•أفضل المناطق لتربيته هي مناطق البحر المتوسط ولا يعيش في مناطق كثيرة الأمطار والرطوبة.
•أفضل مكان لهم هو الصيف المعتدل.
•عند فحص خلايا النحل الايطالي تطير النحلات حول النحال ويُقال أن سبب ذلك بأن النحل يكره نفس الإنسان (الروائح الخارجة من انف الإنسان) .
إذا كنت تريد التهجين وتريد الصفات التالية فعليك بالايطالي:
1-الهدوء والنشاط.
2-تقليل الأمراض.
3-العدد الكبير في الربيع.
4-السرعة في إنتاج العسل.
5-الألوان الرائعة للنحل.
6-تقليل البروبولس.
7-ختم العسل لونه ابيض.
8-تقليل التطريد.
منقول للفائده
تعليقي/السلالات الأجنبيه قد كيفت نفسها لكي تعيش في ظروف بيئتها أي الظروف التي تربت فيها طوال فترة حياتها وأعتادت العيش في هكذا ظروف 
وأي تغيير في هذه الظروف سوف يسبب خلل في أحدى الوظائف الفسيولوجيه
أو في بعضها أو تغيّر في بعض خصائصها وبالتالي سوف تكون تربيتها في بيئه تختلف عن بيئتها غير ذي فائده لذلك علينا أن نقوم بأستنباط الهجن منها وقد يكون أحياناً حتى الهجين الأول غير أقتصادي وغير ملائم لذلك نضطر للحصول على الهجين الثاني ...... فلماذا لانفكر بتطوير السلالات المحليه وأستنباط الأفضل منها والحفاظ على النحل البلدي الذي هو بالأساس متأقلم مع الظروف البيئيه في منطقته للحصول على نتائج جيده ...
إرسال تعليق